شريط الأخبار

موسى للفصائل: ما يجري في القدس يجب أن يدفع للوحدة الفلسطينية

04:28 - 06 تموز / أكتوبر 2009

موسى للفصائل: ما يجري في القدس يجب أن يدفع للوحدة الفلسطينية

فلسطين اليوم- القاهرة

حثّ الأمين العام لجامعة الدول العربية، عمرو موسى، جميع الحركات والفصائل والقوى الفلسطينية، على "التجاوب مع الجهود المصرية لتحقيق المصالحة وإنهاء حالة الانقسام الراهنة، لإعادة تأسيس موقف موحّد وقويّ يستطيع العرب دعمه، والتحرّك به نحو صيانة حقوق الشعب الفلسطيني".

 

وشدّد موسى، في تصريح للصحفيين بمقر الجامعة العربية مساء أمس الاثنين، على أنّ الانتهاكات الإسرائيلية الخطيرة في مدينة القدس المحتلة وبحق المسجد الأقصى المبارك "يجب أن تدفع أبناء الشعب الفلسطيني وقواه للتوحّد ورصّ الصفوف".

 

وفي ما يتعلق بعدم توقّف سلطات الاحتلال الإسرائيلية عن اعتداءاتها على المسجد الأقصى والقدس الشريف؛ قال الأمين العام للجامعة إنّ ما تقوم به سلطات الاحتلال "يمثل إمعاناً في الاستهانة بالجانب العربي وحقوق الشعب الفلسطيني، وهذه إحدى نتائج تأجيل النظر في تقرير الأمم المتحدة بشأن الحرب على غزة، وبالتالي لا يوجد رادع"، وتساءل "فلماذا ترتدع (القيادة الإسرائيلية) ؟!".

 

وبشأن دعوة مصر للفصائل الفلسطينية في النصف الثاني من شهر تشرين الأول (أكتوبر) الجاري لتوقيع اتفاق للمصالحة، وانعكاس ذلك على القضية الفلسطينية؛ علّق موسى بالقول "نرجو أن تكون مصالحة تنطلق منها إجراءات فلسطينية تحمى الشعب الفلسطيني، لأنّ الانفصام والخلاف الفلسطيني أدّيا إلى إضعاف القضية إضعافاً شديداً جداً".

 

 

انشر عبر