شريط الأخبار

يديعوت: "بيت الشرق" خطر سياسي يهدد إسرائيل وسيادتها في القدس الشرقية

10:38 - 06 كانون أول / أكتوبر 2009


فلسطين اليوم-وكالات  

قالت صحيفة يديعوت أحرونوت الاسرائيلية في عددها الصادر اليوم الثلاثاء إن جهاز الشاباك الإسرائيلي يحذر منذ عدة شهور من قيام السلطة الفلسطينية في الأشهر الأخيرة وبصورة مكثفة بإحكام سيطرتها على القدس الشرقية.

وبحسب الصحيفة فإن النشاط الفلسطيني ليس مقصورا على النشاط السياسي وإنما يطال أيضا تكثيف تدخلها الاقتصادي وتسلل أجهزة الأمن الفلسطينية إلى القدس الشرقية والأحياء العربية فيها.

وقال مصدر أمني رفيع المستوى  إن حجم تأثير السلطة الفلسطينية في القدس الشرقية أصبح كبيرا اليوم، بل زاد عن التأثير الذي كان للسلطة أيام نشاط بيت الشرق "أورينت هاوس"، الذي كانت تعتبره إسرائيل خطرا سياسيا يهدد سيادتها في القدس الشرقية.

وقالت الصحيفة إن موقف الشاباك لا يقول مع ذلك بأن تعاظم التأثير الفلسطيني في القدس الشرقية يؤدي إلى خلخلة الهدوء في الشارع الفلسطيني بشكل يمكن أن يتجلى مستقبلا بمواجهات واسعة على غرار المواجهات الحالية.

واعتبر الشابك أن أكبر دليل على ازدياد النفوذ الفلسطيني، هو تعيين رئيس الحكومة الفلسطينية سلام فياض، أيضا وزيرا لشؤون القدس. وقام فياض بتحويل ملايين الدولارات لصالح مشاريع فلسطينية في القدس لتعزيز تأثير السلطة الفلسطينية، مثل شراء بيوت ومنازل من سكان فلسطينيين وإقامة مباني في المناطق المفتوحة.

 

انشر عبر