شريط الأخبار

خلال المؤتمر الوطني ..الفصائل الفلسطينية تؤكد أن تأجيل مناقشة تقرير جولدستون جريمة

11:41 - 05 كانون أول / أكتوبر 2009


خلال المؤتمر الوطني ..الفصائل الفلسطينية تؤكد أن تأجيل مناقشة تقرير جولدستون جريمة

فلسطين اليوم : غزة

أكد الدكتور محمد الهندي، عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أن إقدام السلطة الفلسطينية على طلب تأجيل مناقشة التقرير يعد جريمةً بكل معنى الكلمة.

وقال الدكتور الهندي خلال المؤتمر الوطني لنصرةً ضحايا الحرب العدوانية على غزة الذي انعقد اليوم الاثنين بقاعة فندق فلسطين بمدينة غزة بعد تعطيل السلطة لتقرير جولدستون أمام مجلس حقوق الانسان الدولي الذي انعقد بجنيف مؤخرا :" أنه لا يحق لأحد – أياً كان- أن يعبث بدماء الشهداء والضحايا الذين قتلتهم آلة الرعب الصهيونية".

وعدّ عضو المكتب السياسي للجهاد الإسلامي، التبريرات التي سيقت لما جرى، عدها نوعاً من التهريج واستخفافاً بدماء الضحايا، معتبراً في ذات الوقت قرار أبو مازن تشكيل لجنة تحقيق بما جرى "ذراً للرماد للعيون".

وبيّن أن هذا الموقف يدل على أننا نقف أمام منعطف خطير في نهج حركة "فتح".

من جهته رفض القيادي في حركة حماس إسماعيل رضوان ، تشكيل لجان تحقيق في طلب تأجيل القرار ، داعيا إلى معاقبة ومحاسبة المسئولين عن ذلك ، محملا السلطة والرئيس محمود عباس نتيجة ما يترتب عن القرار وما ينتج من جرائم إسرائيلية .

وقال رضوان:" من يتاجر بدماء شعبنا لايصلح أن يكون ممثلا له ، ولا يحق لأي احد كان أن يتلاعب بآلام المواطنين وعذاباتهم "، مطالبا أهالي الضحايا بملاحقة المجرمين الإسرائيليين في كافة المحافل والمحاكم الدولية وثمن رضوان موقف الأمين العم للجامعة العربية عمرو موسى ضد قرار التأجيل ، داعيا إلى تبنى التقرير ورفعه للجهات المعنية ، ودعا في السياق ذاته إلى هبة جماهيرية حاشدة نصرة للقدس والمسجد الأقصى .

وفي كلمة مؤسسات المجتمع المدني ومؤسسات حقوق الإنسان ، قال عصام يونس مدير مركز الميزان لحقوق الإنسان :" لقد فوجئنا بقرار تأجيل جولدستون ، وهو قرار غير مسئول "، مؤكدا أن ماحدث يعتبر حدثا خطيا ويستوجب تحليل جاد حول من أصدر القرار ودوافع تأجيله ، مطالبا بتشكيل لجنة محايدة ومستقلة لمعرفة ملابساته.

 

وأشار مراسلنا إلى أن حركة "فتح" والفصائل المنضوية تحت لواء منظمة التحرير الفلسطينية، قاطعت المؤتمر الوطني نتيجة ضغوطات مورست عليها ،موضحا أن هذه الفصائل شاركت خلال اليومين الماضيين في الاجتماعات التحضيرية للمؤتمر .

انشر عبر