شريط الأخبار

قريباً.. ابتكار كلية صناعية متنقلة

10:53 - 05 حزيران / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم-وكالات

أعلن باحثون عن ابتكار كلية صناعية متنقلة، مؤكدين أن الكلية الصناعية الجديدة تغني المريض عن جلسات المستشفى المزعجة لغسل الكلى، ويمكن للمريض أن يقوم بتثبيتها علي الوسط من خلال حزام، ويمر الدم خلالها على مدار الساعة، في حين يتمكن المريض من قيادة حياته ونشاطاته اليومية بصورة طبيعيّة.

 

وأشار الباحثون إلى أن الجهاز لا يزال في مرحلته التجريبية، وهو يقوم بغسيل الكلى "البريتوني" الذي يتم من خلاله وضع "قسطرة" في البطن، ثم يتدفق سائل خاص، يسمى "الديالة" في البطن عبر "القسطرة"، ويبقى السائل في البطن لساعات عديدة، في غضون ذلك، تنتقل السوائل والفضلات الزائدة بالجسم من الدم إلى السائل الذي يشبه البول ويتم تصريفه بعد ذلك، من الجسم عبر "القسطرة"، وتتم تغذية الجهاز بوساطة بطاريات.

 

وعن العيوب يؤكد الباحثون أن الجهاز أبطأ من أجهزة الغسل المعيارية، كما أنه يحتمل تكون "خثرات دموية" قد تتسبب في انسداد الفلاتر، إلى جانب ذلك، فإن الحزام الموصول بالكلية الاصطناعية ثقيل الوزن لذلك، فإننا نخطط لتصغير حجمه.

انشر عبر