شريط الأخبار

الضفة: القوى الوطنية الفلسطينية تعتبر تأجيل تقرير غولدستون "خدمة للاحتلال"

10:16 - 05 حزيران / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم-رام الله

أعربت القوى الوطنية عن بالغ استهجانها ورفضها لما جرى من تأجيل للتصويت على تقرير لجنة غولدستون بشأن الحرب على غزة، "رغم توفر ضمانات كاملة بوجود أغلبية داخل مجلس حقوق الإنسان لإقرار هذا التقرير غير المسبوق والذي يثبت ارتكاب إسرائيل لجرائم حرب ضد الشعب الفلسطيني"، كما قالت.

 

وأكدت، في بيان أصدرته اليوم، وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه استهجانها "لموافقة مندوب فلسطين على هذا التأجيل بحجة الرغبة في الوصول إلى إجماع لن يحدث أبدا، ومن هنا فإننا نجد في أن التأجيل لم يخدم سوى مصلحة إسرائيل التي كان قادتها قلقين ومتخوفين من تأثيرات هذا التقرير، حيث أن التأجيل سيتيح لهم الفرصة للاستفادة من التأجيل لتمييع آثار التقرير والتنصل من مسؤولية جرائمهم المستمرة ضد قطاع غزة والشعب الفلسطيني بأسره".

 

وطالبت القوى الوطنية اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية المسؤولة عن التمثيل الفلسطيني لدى الأمم المتحدة بإيضاح حقيقة وتفاصيل ما جرى، وتغيير الموقف الفلسطيني "والعمل على العودة بالتقرير فوراً إلى مجلس حقوق الإنسان لإقراره بأسرع وقت ممكن، والاستفادة منه في إطلاق حملة عقوبات ومقاطعة ضد الحكومة الإسرائيلية وسياساتها والسعي إلى التوجه إلى محكمة الجنايات الدولية لمحاكمة مجرمي الحرب".

 

ووقع على البيان كل من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، حركة المبادرة الوطنية الفلسطينية، الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، حزب الشعب الفلسطيني، الاتحاد الديمقراطي الفلسطيني "فدا"، جبهة التحرير الفلسطينية، جبهة التحرير العربية، الجبهة الشعبية "القيادة العامة"، وطلائع حزب البعث الاشتراكي، والجبهة العربية الفلسطينية.

انشر عبر