شريط الأخبار

شرطة الاحتلال تنتشر في محيط المسجد الأقصى وتحاول إخراج الفلسطينيين المعتكفين بداخله بالقوة

10:25 - 03 كانون أول / أكتوبر 2009


فلسطين اليوم – القدس المحتلة

أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة، إغلاقها المسجد الأقصى أمام المُصلين تحت الخمسين عاما يوم غد.

 

وشددت سلطات الاحتلال، الليلة، إجراءاتها في مدينة القدس المحتلة وبلدتها القديمة وعلى بوابات المسجد الأقصى المبارك وفي محيطه.

 

وبموجب إجراءات خاصة أعلنتها سلطات الاحتلال تم نشر المئات من عناصر شرطة وحرس حدود الاحتلال في مختلف مناطق القدس ومحيط وبوابات المسجد الأقصى المبارك.

 

من جانب آخر، أصرّ العشرات من المُصلين على البقاء والاعتكاف في باحات الأقصى المبارك الليلة، لضمان تواجدهم في المسجد والتصدي لأي محاولة اقتحام قد تقوم بها الجماعات اليهودية المتطرفة صباح يوم غدٍ الأحد، وفق ما أعلنته هذه الجماعات بمناسبة بدء أيام عيد 'العرش' اليهودي، وأكدت نيّتها إقامة صلوات وشعائر وطقوس تلمودية في باحات الأقصى بهذه المناسبة.

 

وتحاول في هذه الأثناء الآن شرطة الاحتلال المتواجدة داخل المسجد الأقصى إخراج المعتكفين من باحات الأقصى.

 

يُذكر أن شرطة الاحتلال تقوم كل ليلة بعمليات تفتيش وبحث لإخراج أي مُصلي من داخل المسجد الأقصى بعد صلاة العشاء، وتسمح، في بعض الأحيان، باعتكاف المُصلين في المسجد بأيام شهر رمضان الكريم.

انشر عبر