شريط الأخبار

الولايات المتحدة تحذّر رعاياها من زيارة البلدة القديمة في القدس الاثنين المقبل

03:59 - 03 تموز / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم: وكالات

حذرت وزارة الخارجية الأمريكية، أمس الجمعة، رعاياها في الدولة العبرية، من زيارة البلدة القديمة في مدينة القدس المحتلة يوم الاثنين المقبل، وذلك بسبب توقع حدوث مواجهات في المناطق الملاصقة للمسجد الأقصى، لا سيما في ظل أنباء عن محاولة مستوطنين يهود اقتحام المسجد الأقصى من جديد.

وبحسب ما أوردته صحيفة /جيروزاليم بوست/ الإسرائيلية؛ فقد أصدرت الخارجية الأمريكية "في خطوة غير اعتيادية" بياناً الجمعة، نُشر على موقع الوزارة الإلكتروني، دعت من خلاله المواطنين الأمريكيين إلى عدم التوجه إلى البلدة القديمة في القدس.

وشدد البيان على أهمية تجنب البلدة القديمة يوم الإثنين القادم، الموافق للخامس من الشهر الجاري (تشرين أول/ أكتوبر)، حيث "يتوقع حدوث تجمع كبير لليهود"، والذين سيتوجهون لأداء الطقوس التوراتية أمام حائط البراق بمناسبة ما يسمى "عيد المظلة"، والذي يستمر أسبوعاً.

واعتبر بيان الخارجية الأمريكية أن "تجنب زيارة البلدة القديم طوال الأسبوع هي فكرة جيدة"، مشيرة إلى أن "الوجود المكثف للشرطة في المنطقة قد يثير أعمال عنف تلقائية، تأخذ شكل شغب مدني وإجراءات من قبل أفراد الأمن"، طبقاً لما نقلته الصحيفة.

 

انشر عبر