شريط الأخبار

الأسرى والمحررين: الاحتلال لا يزال يختطف 40 أسيرة عقب تحرير 20 أسيرة

03:22 - 03 تشرين أول / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم: غزة

أكدت وزارة شئون الأسرى والمحررين بأن الاحتلال الإسرائيلي لا يزال يختطف في سجونه 40 أسيرة فلسطينية بعد إطلاق سراح 19 أسيرة ضمن صفقة تقديم المعلومات حول شاليط، ومن المنتظر الإفراج غداً الأحد عن الأسيرة "روضة حبيب" التي أجل الاحتلال إطلاق سراح ليومين.

وأوضح رياض الأشقر مدير الإعلام بالوزارة بان فرحة تحرر الأسيرات يجب ألا تنسينا أن هناك أخوات لهن لا يزلن يقبعن خلف قضبان السجون ويعانين اشد المعاناة جراء ممارسات الاحتلال القمعية وحرمانهن من ابسط سبل الحياة الكريمة ، ويمارس بحقهن كل أساليب التعذيب والتضييق والتي من أشدها على النفس التفتيش العاري المهين.

وأضاف الأشقر أن معظم الأسيرات القاصرات قد تحررن  ضمن الصفقة ، ولم يتبقى سوى طفلة واحدة وهى "سماح زهير صماده " من رام الله وتبلغ من العمر 15.5 عام ، ومعتقلة منذ 2/12/2008 ومحكومة لمدة عام وغرامة مالية 3 آلاف شيكل .

وأشار الأشقر إلى وجود (5 ) أسيرات محكومات بالمؤبد أو عدة مؤبدات وأكثرهن حكماً الأسيرة "أحلام التميمي" من رام الله وهى معتقلة منذ 14/9/2001 ،وتقضى حكماً بالسجن المؤبد 16 مرة ،وهناك 3 أسيرات معتقلات مع أزواجهن ، وهناك أسيرتين لديهن أخوة معتقلين في سجون الاحتلال ، وهناك 7 أسيرات أمهات بعد إطلاق سراح الأمهات الأسيرات "فاطمة الزق" ،وزهور حمدان" و"ناهد فرحات" ضمن الصفقة ويبلغ عدد أبناء الأسيرات الأمهات "31" ابن .  

ويوجد بني الأسيرات (12) أسيرة مريضة أخطرهن حالة الأسيرة "أمل فايز جمعه" من نابلس والتي تعانى من مرض السرطان في الرحم ، ولا تتلقى علاجاً مناسباً لحالتها الصحية ،وكذلك الأسيرة "وفاء سمير البس" من غزة والتي تعانى من إصابتها من حروق شديدة قبل الاعتقال ، ولتحتاج إلى علاج لتتعافى من اثر تلك الحروق .

وشددت وزارة الأسرى على الفصائل الفلسطينية ضرورة الإصرار على إطلاق سراح كافة الأسيرات ضمن صفقة التبادل وعدم التنازل عن هذا المطلب حتى لو تأجلت الصفقة إلى شهور أخرى.

انشر عبر