شريط الأخبار

أهالي ضحايا الحرب على غزة يستنكرون طلب تأجيل البت في تقرير "جولدستون"

01:07 - 03 حزيران / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم-غزة

اعتصم عدد من أهالي ضحايا الحرب الأخيرة على غزة في حي السلام شرق جباليا احتجاجا على طلب السلطة الفلسطينية تأجيل النظر في تقرير غولدستون.

 

وشارك في الاعتصام عائلات السموني وبعلوشة وصبح والسيلاوي وريان وعبد ربه، وكذلك جرحى مبتوري الأطراف وأصحاب البيوت المدمرة والأراضي المجرفة.

 

وقال اهالي الضحايا في مؤتمر صحفي انهم يتطلعون ليروا قادة الاحتلال يحاكمون على الجرائم التي ارتكبوها امام المحاكم الدولية، مشددين أن تأجيل البت في تقرير غولدستون ليس من مصلحة الشعب الفلسطيني.

 

واستنكر أهالي الضحايا قيام السلطة بتأجيل بحث لجنة حقوق الإنسان لتقرير جولدستون، معتبرة القرار بانه ضربة قاسية لأهالي الشهداء والجرحى ولآلاف الأسر المشردة التي تجد مأوي لها.

 

كما دعا أهالي الضحايا أحرار العالم ومنظمات حقوق الإنسان التدخل الفوري "لوقف قرار السلطة" وتقديم قادة الاحتلال للمحاكم الدولية بالإضافة إلى تعويض المتضررين من الحرب الأخيرة على القطاع.

 

وحذر الأهالي مجلس حقوق الإنسان من دفن قضيتهم وطيها كما فعل بغيرها من قبل مؤكدا ان تقرير "ديزموند توتو" حي أمامهم مشددين "أن الجريمة التي ارتكبت في غزة أضخم وأبشع ولا يمكن المرور عنها او تجاوزها".

 

كما دعا الأهالي الجهات المحلية والإقليمية والدولية للتحرك العاجل والبدء باعمار ما دمره الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة.

 

وأكد الأهالي انه لا يحق لكائن من كان ان يتنازل عن حقوقهم، مشددين انه لا يجوز المقايضة والمتاجرة بدمائهم ومعاناتهم مشددين على عدم تسييس قضيتهم لأنها إنسانية بالدرجة الأولى.

انشر عبر