شريط الأخبار

مقتل 4 جنود أطلسيين 3 منهم أمريكيون في أفغانستان

09:21 - 03 تشرين أول / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم-وكالات

 قتل اربعة جنود تابعين لقوات حلف شمال الاطلسي ثلاثة منهم امريكيون في افغانستان، وهاجم مسلحو حركة طالبان قافلة شاحنات وقود في شمال البلاد، غداة رفض مجلس الشيوخ الامريكي محاولة السناتور الجمهوري جون ماكين لجعل قائد القوات الامريكية في افغانستان الجنرال ستانلي ماكريستال يقدم شهادة امام الكونغرس قبل ان يعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما قراره بشان استراتيجية جديدة في الحرب في افغانستان.

 

وقال ناطق باسم الكتيبة الامريكية في القوة الدولية للمساعدة في ارساء الامن في افغانستان (ايساف) ان جنديين امريكيين سقطا امس الجمعة في حادث غرب قندهار احد معاقل طالبان في جنوب البلاد. وفي وقت سابق، كانت قوة “ايساف” اعلنت مقتل جنديين خلال 24 ساعة احدهما امريكي توفي متأثرا بجروحه بعدما اصيب في انفجار قنبلة يدوية شرق البلاد، والآخر بريطاني.

 

ووصل عدد القتلى من الجنود الاجانب في افغانستان الى 384 هذه السنة 226 منهم امريكيون.

 

وهاجمت مجموعة من مقاتلي طالبان قافلة من شاحنات الوقود في مدينة قندز شمال افغانستان. وقال محمد عمر محافظ الاقليم امس الجمعة إن عناصر طالبان تمكنت من احراق شاحنتي وقود، أضاف أن القافلة كانت قادمة من حدود طاجيكستان إلى العاصمة كابول وهي تحمل وقودا لقوات حلف الأطلسي.

 

من جهة اخرى صوت اعضاء مجلس الشيوخ الامريكي بأغلبية 59 صوتا مقابل 40 صوتا ضد اقتراح ماكين الذي دعا الى تقديم ماكريستال وآخرين شهادة امام الكونغرس عن توجه الحرب في افغانستان بحلول 15 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل. واختاروا بدلا من ذلك تعديلا اقترحه السناتور الديمقراطي كارل ليفين رئيس لجنة القوات المسلحة يقضي بتأجيل الشهادة الى ما بعد الاعلان عن استراتيجية البيت الابيض الجديدة في افغانستان. وقال ماكين في بيان “للاسف على الكونغرس الجديد الاعتماد على وسائل الاعلام للحصول على معلومات من قادتنا العسكريين”.

  

وإضافة الى ماكريستال دعا اقتراح ماكين الى الاستماع الى الجنرال ديفيد بترايوس قائد القيادة الامريكية الوسطى والاميرال جيمس ستافريديس قائد القيادة الامريكية الاوروبية، والسفير الامريكي في افغانستان كارل ايكنبيري.    

انشر عبر