شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي : موقف "سلطة أوسلو" من تقرير جولدستون يتعارض مع مصالح شعبنا

11:00 - 02 تموز / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم- غزة

استنكرت حركة الجهاد الإسلامي بشدة قرار السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية تأجيل النظر في تقرير القاضي الدولي "ريتشارد جولدستون" بشأن ارتكاب الاحتلال جرائم حرب خلال عدوانه على غزة.

وقالت الحركة في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة عنه "إن هذا الموقف لـ "سلطة أوسلو" هو من ثمرات اللقاء الثلاثي _ الذي ذهبت إليه السلطة متنكرة لدعوات الإجماع الوطني المطالبة بعدم حضور هذا اللقاء كونه يأتي في سياق تآمري على شعبنا وحقوقنا".

وأضافت "إن هذا اللقاء يؤكد أن مصالح شعبنا باتت عرضة للمساس بسبب ارتهان مواقف السلطة للإملاءات الصهيو أمريكية". على حد قولها.

واعتبرت الجهاد الإسلامي أن ما ساقه مبعوث السلطة الفلسطينية إلى مجلس حقوق الإنسان من مبررات إنما تمثل "انهزامية هذه السلطة وانعدام إرادتها وعجزها عن تحمل المسئولية تجاه آلام شعبنا ومعاناته".

وتابعت "إن استمرار السلطة في نهج التفاوض يمس بحقوق شعبنا ومصالحه العليا وهو الأمر الذي يوجب علينا كقوى وفصائل وطنية وإسلامية مناقشة وبحث سبُل وقف هذا المسلسل التفاوضي الانهزامي والتصدي للمشاريع التي تستهدف حقوقنا وتتجاوز معاناتنا وتسعى لإنهاء قضيتنا".    

وفيما يلي نص البيان :

بيان صحفي صادر عن حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

موقف "سلطة أوسلو" من تقرير جولدستون يتعارض مع مصالح شعبنا وهو دليل عجز عن تحملها المسئوليات تجاه آلام شعبنا

لقد تابعنا باستنكار شديد موقف سلطة أوسلو المؤيد لتأجيل النظر في تقرير القاضي الدولي "ريتشارد جولدستون" بشأن ارتكاب الاحتلال جرائم حرب خلال عدوانه على غزة.

إن هذا الموقف لـ "سلطة أوسلو" هو من ثمرات اللقاء الثلاثي _ الذي ذهبت إليه السلطة متنكرة لدعوات الإجماع الوطني المطالبة بعدم حضور هذا اللقاء كونه يأتي في سياق تآمري على شعبنا وحقوقنا _ الأمر الذي يعني أن مصالح شعبنا باتت عرضة للمساس بسبب ارتهان مواقف السلطة للإملاءات الصهيو أمريكية.

إننا إذ ندين هذا الموقف للسلطة، فإننا نعتبر ما ساقه مبعوثها إلى مجلس حقوق الإنسان من مبررات إنما تمثل انهزامية هذه السلطة وانعدام إرادتها وعجزها عن تحمل المسئولية تجاه آلام شعبنا ومعاناته.

إن استمرار السلطة في نهج التفاوض يمس بحقوق شعبنا ومصالحه العليا وهو الأمر الذي يوجب علينا كقوى وفصائل وطنية وإسلامية مناقشة وبحث سبُل وقف هذا المسلسل التفاوضي الانهزامي والتصدي للمشاريع التي تستهدف حقوقنا وتتجاوز معاناتنا وتسعى لإنهاء قضيتنا.        

المكتب الإعلامي

لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

الجمعة 13 شوال/ 1430هـ، 2/10/2009م

انشر عبر