شريط الأخبار

برشلونة يتصدر مجموعته وإشبيليه وليون يتألقان

04:55 - 30 كانون أول / سبتمبر 2009


 

 

برشلونة/ حقق برشلونة الإسباني حامل اللقب أول انتصاراته في النسخة الحالية من مسابقة دوري أبطال أوروبا بعد تغلبه على ضيفه دينامو كييف الأوكراني بهدفين دون رد في إطار مباريات المجموعة السادسة، بينما تمكن الفريق الإسباني الآخر إشبيليه من تحقيق فوزاً عريضاً بأربعة أهداف مقابل هدف واحد على مضيفه رينجرز الاسكتلندي في المجموعة السابعة، وأمطر ليون الفرنسي شباك مضيفه ديبريشن المجري برباعية نظيفة ضمن المجموعة الخامسة، في إطار الجولة الثانية من مباريات دور المجموعات في البطولة.

وضمن الجولة ذاتها تعادل ألكمار الهولندي مع مضيفه ستاندار لياج البلجيكي بهدف لكل منهما وتمكن آرسنال الإنكليزي من الفوز بصعوبة على ضيفه أولمبياكوس اليوناني بهدفين دون رد، وحقق فيورنتينا فوزاً كبيراً على ضيفه ليفربول الإنكليزي بهدفين دون رد، وتعادل اونيريا اورزيتشني الروماني مع ضيفه شتوتغارت الألماني بهدف لكل منهما، بينما سقط إنتر ميلان في فخ التعادل أمام ضيفه روبن كازان الروسي بهدف لكل منهما.

 

المجموعة الخامسة

 

وفي المجموعة الخامسة وعلى ملعب "ارتيميو فرانكي"، قاد المونتينيغري الشاب ستيفان يوفيتيتش فيورنتينا لإسقاط ضيفه ليفربول بتسجيله هدفي المباراة التي استحق الفريق الايطالي نقاطها الثلاث ليعوض بالتالي خسارته في الجولة الأولى أمام ليون الفرنسي صفر-1.

ولم يقدم الطرفان شيئا يذكر على الإطلاق حتى الدقيقة 28 عندما افتتح فيورنتينا التسجيل عبر يوفيتيتش الذي كسر مصيدة التسلل إثر تمريرة بينية متقنة من كريستيانو زانيتي قبل أن يسدد في مرمى الحارس الإسباني خوسيه رينا.

وكاد فيورنتينا أن يضيف هدفاً ثانياً سريعاً عبر البيروفي خوان فارغاس إلا أن رينا تدخل ببراعة لينقذ الموقف في الدقيقة 31، لكن شباك الحارس الإسباني اهتزت مجدداً عبر يوفيتيتش الذي حول تسديدة قوية أطلقها فارغاس من الجهة اليسرى إلى الزاوية اليمنى الأرضية لمرمى "الحمر" في الدقيقة 37.

واستفاد ليون من سقوط ليفربول ليتصدر المجموعة بست نقاط بعدما حقق اليوم فوزاً كبيراً على مضيفه ديبريشن المجري برباعية نظيفة تناوب على تسجيلها السويدي كيم كالشتروم بتسديدة "طائرة" إثر ركلة ركنية نفذها البوسني ميراليم بيانيتش في الدقيقة الثالثة الذي أضاف الثاني من ركلة حرة رائعة في الدقيقة 13، قبل أن يسجل بيتر شفيتكوفيتس الهدف الثالث عن طريق الخطأ بعدما خدع حارس مرماه إثر رأسية من سيدني غوفو في الدقيقة 24.

وفي الشوط الثاني أضاف بافيتمبي غوميس الهدف الرابع بكرة رأسية إثر تمريرة من كالشتروم في الدقيقة 51.

 

المجموعة السادسة

 

وضمن المجموعة السادسة حقق برشلونة ثأراً قديماً على ضيفه دينامو كييف الأوكراني بالتغلب عليه 2-صفر، أحرزهما ليونيل ميسي في الدقيقة 26 وبدريتو رودريغيز ليديزما في الدقيقة 76.

فعلى ملعب "نوكامب" حقق برشلونة الساعي إلى أن يصبح أول ناد ينجح في الاحتفاظ بلقبه منذ أن نجح في ذلك ميلان الإيطالي عام 1990، فوزه الأول بعد كان تعادل في الجولة السابقة مع مضيفه إنتر ميلان الايطالي صفر-صفر، وجاء بنكهة ثأرية على دينامو كييف الذي كان تغلب على الفريق الكاتالوني في آخر مواجهة بينهما في "نوكامب" برباعية نظيفة خلال الدور الأول من المسابقة عينها، بينها ثلاثية لاندريه شفتشنكو.

وخاض الفريق الكاتالوني المباراة في غياب مهاجمه الفرنسي تييري هنري المصاب بتقلص عضلي، ثم أصيب لاعب وسطه المتألق أندريس إنييستا وحل مكانه بدرو ليديزما مطلع الشوط الثاني.

بدأ برشلونة المباراة ضاغطاً على مرمى منافسه الذي اكتفى بالدفاع والاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة.

وبدأ برشلونة المباراة بتسديدة أولى للأرجنتيني ليونيل ميسي مرت فوق العارضة في الدقيقة الثانية. وكاد دينامو كييف يفاجىء أصحاب الأرض عندما شق البرازيلي ماغراو طريقه داخل المنطقة على الجهة اليسرى وأطلق كرة قوية أصابت الشباك من الخارج في الدقيقة الرابعة.

ومرر ميسي كرة ماكرة بينية داخل المنطقة فنجح إنييستا في التخلص من أحد مدافعي دينامو كييف وعندما هم بالتصويب باتجاه المرمى شده الأخير بقميصه من دون أن يحتسب الحكم ركلة جزاء في الدقيقة 14.

وفشل دفاع برشلونة في تشتيت ركلة ركنية فكاد أونيين فوغويوفيتش أن يستغل الموقف ليفتتح التسجيل لكن تسديدته مرت إلى جانب القائم الأيمن في الدقيقة 20.

ونجح ميسي في افتتاح التسجيل عندما استثمر كرة امامية من تشابي فشق طريقه داخل المنطقة مراوغا احد مدافعي دينامو وسدد كرة زاحفة عجز عن التصدي لها الحارس الأوكراني اولكسندر شوفكوفسكي في الدقيقة 25.

وسجل دينامو هدفاً لم يحتسبه الحكم بداعي التسلل في الدقيقة 40. وأطلق الفيش كرة قوية بيسراه من خارج المنطقة مرت إلى جانب القائم الأيمن في الدقيقة 45.

واستمر الفريق الكاتالوني في الاستحواذ على الكرة والضغط على مرمى منافسه لكن حارس واصل تألقه وتصدى لمحاولة جديدة لايبراهيموفيتش برأسه في الدقيقة 50. ثم اطمأن برشلونة إلى النتيجة بعد تمريرة رائعة من السويدي باتجاه بدرو ليديزما داخل المنطقة فموه الأخير بجسمه خادعاً أحد المدافعين قبل أن يطلقها زاحفة في الزاوية البعيدة مسجلاً الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 76.

وفي المجموعة ذاتها، أجبر روبن كازان الروسي ضيفه إنتر ميلان على الاكتفاء بالتعادل 1-1 على ملعب "تسينترالنيي".

وكان انتر ميلان يمني النفس بتحقيق فوزه الأول في المسابقة الأوروبية الأم منذ 22 تشرين الأول/أكتوبر 2008 عندما تغلب حينها على انورثوزيس فاماغوستا القبرصي 1-صفر في "جوزيبي مياتزا" قبل أن يفشل في تذوق طعم الفوز في ست مباريات متتالية (ثلاثة تعادلات وثلاث هزائم)، إلا أن مضيفه الروسي اجبره على الاكتفاء بنقطة واحدة.

وكان روبن كازان الذي يشارك في هذه المسابقة للمرة الأولى في تاريخه، خسر في الجولة الأولى أمام دينامو كييف الأوكراني 1-3، فيما تعادل انتر ميلان الذي يبحث عن لقبه الأول في هذه المسابقة منذ 1965 عندما توج حينها بطلاً لها للمرة الثانية على التوالي وفي تاريخه، مع برشلونة الإسباني حامل اللقب صفر- صفر في "جوزيبي مياتزا".

ووجد انتر ميلان نفسه متخلفا منذ الدقيقة 11 عندما قام الأرجنتيني اليخاندرو دومينغيز بمجهود فردي مميز تخطى من خلاله البرازيلي لوسيو ومواطنه وولتر صامويل والبرازيلي الآخر مايكون قبل أن يطلق كرة صاروخية في سقف شباك مرمى الحارس البرازيلي جوليو سيزار.

وكاد دومينيغيز أن يتسبب بهدف ثان في الدقيقة 18 بعدما تلاعب بالمدافع الروماني كريستيان شيفو قبل أن يلعب كرة عرضية ارتقى لها المدافع الاسباني سيزار نافاس ولعبها برأسه فوق العارضة.

ورد فريق المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو عبر الكاميروني صامويل ايتو الذي تلاعب بالمدافع وسدد من زاوية ضيقة لكن الحارس سيرغي ريجيكوف أنقذ الموقف في الدقيقة 21، إلا أن شباكه اهتزت بعد 6 دقائق عندما لعب مايكون كرة عرضية ارتقى لها لاعب الوسط الصربي ديان ستانكوفيتش غير المراقب بتاتاً وأودعها برأسه الشباك الروسية في الدقيقة 27، ليسجل هدف فريقه الأول منذ التاسع من كانون الأول/ديسمبر 2008 عندما سجل له حينها السويدي زلاتان ابراهيموفيتش، المنتقل إلى برشلونة، الهدف الثاني في مرمى فيردر بريمن الألماني (2-1) وجاء في الدقيقة 88 من تلك المباراة، قبل ان يفشل "نيراتزوري" في إيجاد طريقه إلى الشباك أمام مانشستر يونايتد الانكليزي (صفر- صفر وصفر-2) وبرشلونة (صفر- صفر).

 

المجموعة السابعة

 

وفي المجموعة السابعة، عاد اشبيلية الإسباني من غلاسكو بفوز كبير على مضيفه رينجرز الاسكتلندي 4-1.

وسجل الفرنسي عبد الله كونكو الهدف الأول بكرة رأسية إثر تمريرة من خيسوس نافاس الذي وصلته الكرة بعد ركلة حرة في الدقيقة 50، وأضاف البرازيلي أدريانو الهدف الثاني من حدود المنطقة بعد تمريرة من مواطنه لويس فابيانو في الدقيقة 64 الذي سجل الهدف الثالث بكرة رأسية في الدقيقة 72 قبل أن يمرر كرة الهدف الرابع للمالي فرديريك كانوتيه في الدقيقة 74.

ونجح الاسباني ناتشو نوفو في منح الفريق الاسكتلندي هدف الشرف قبل دقيقتين على النهاية.

والفوز هو الثاني لاشبيلية بعد الأول على أونيريا أورزيتشني الروماني (2-صفر)، فيما فشل رينجرز في تحقيق فوزه الأول بعد أن تعادل في الجولة السابقة مع شتوتغارت الألماني (1-1) الذي اكتفى بالتعادل أيضا مع مضيفه أونيريا بهدف ليسردار تاشي في الدقيقة 5، مقابل هدف لداسيان فارغا في الدقيقة 48.

 

المجموعة الثامنة

 

وضمن مباريات المجموعة، حقق آرسنال الإنكليزي فوزه الثاني وجاء بصعوبة على حساب ضيفه أولمبياكوس اليوناني بفضل هدفين متأخرين سجلهما الهولندي روبن فان بيرسي في الدقيقة 78 والروسي آندري أرشافين في الدقيقة 86.

وكان آرسنال فاز في الجولة الأولى على مضيفه ستاندار لياج البلجيكي (3-2)، فيما مني أولمبياكوس بهزيمته الأولى بعدما خرج فائزاً في الجولة الأولى على ضيفه ألكمار الهولندي (1-صفر) الذي تعادل اليوم مع ضيفه ستاندار لياج بهدف للمغربي منير الحمداوي في الدقيقة 48، مقابل هدف للإيفواري موسى تراوري في الدقيقة الأخيرة.

 

انشر عبر