شريط الأخبار

الحياة و الأمل و إنقاذ الطفل تباشر مشروع التشغيل الطارئ

04:06 - 30 حزيران / سبتمبر 2009

فلسطين اليوم: غزة

باشرت جمعية الحياة و الأمل في محافظة شمال غزة  بالشراكة مع مؤسسة إنقاذ الطفل بمشروع التشغيل الطاري في محافظات غزة  .

و أكد زاهر صبيح مدير العلاقات العامة في الجمعية   أن المشروع جاء  بتمويل من مؤسسة إنقاذ الطفل ضمن مشروع التشغيل الطارئ في قطاع غزة  و أوضح صبيح  أن المشروع سيساهم في خلق 70 فرصة عمل لسبعين عامل و عاملة  من العمال العاملين في قطاع الخياطة و كذلك لسبعة طلاب  من  الخريجين  العمل كمراقبين ضمن المشروع  و أضاف صبيح أن المشروع سينفذ في محافظة الشمال

و أضاف صبيح أن المشروع سيستمر لمدة 20 يوم سيتم خلاله توفير 1000 زي رياضي للمعاقين في محافظة شمال غزة .

و أثني صبيح على المشروع باعتباره يوفر فرص عمل للعمال العاطلين عن العمل جراء استمرار الإغلاق و الحصار على قطاع غزة و حرمان العمال من ممارسة مهنتهم جراء منع إسرائيل من دخول المواد الخام إلى قطاع غزة بالإضافة تشغيل مصنع متضرر من سياسة الإغلاق .

وقدم صبيح شكر لمؤسسة إنقاذ الطفل على هذا المشروع الحيوي الذي يساهم في تخفيف العبء عن كاهل المواطنين الفلسطينيين  .

من جهته أوضح د. وليد موسي مدير برنامج غزة الطارئ للتشغيل في مؤسسة إنقاذ الطفل بأن هذا المشروع هو جزء من عدة مشاريع تقوم بها إنقاذ الطفل للإسهام في مساعدة المجتمع الفلسطيني والتخفيف من الأعباء الاقتصادية التي يواجهها المواطن في ظل الظروف المعاشة مؤكدا بأن مشاريع مؤسسة إنقاذ الطفل ستتواصل بما يحقق لأهدافها في تقديم العون للمجتمع الفلسطيني.  وأضاف أن المؤسسة تسعى من خلال مشاريعها التي نفذتها في مناطق شمال غزة الى استهداف كافة الفئات المهمشة من مزارعين و عمال ونساء فقراء لتحقيق فوائد مركبة تعود بالنفع على العمال لتعزيز قدرتهم على مواجهة ظروفهم الصعبة من جهة، و من جهة ثانية المساهمة في عملية استعادة التجمعات المستهدفة لعافيتها من خلال المشاريع العامة التي ينفذها العمال و التي تعود بالنفع على المجتمع ككل.

انشر عبر