شريط الأخبار

البرلمان الإيراني قد يوصي بالانسحاب من معاهدة حظر الانتشار النووي

06:32 - 29 تشرين أول / سبتمبر 2009

فلسطين اليوم: غزة

قال نائب إيراني محافظ اليوم الثلاثاء إن البرلمان قد يؤيد انسحاب إيران من معاهدة حظر الانتشار النووي إذا فشلت المحادثات مع القوى الكبرى واستمرت الولايات المتحدة في ممارسة ضغوط على طهران.

وستلتقي إيران بالقوى الدولية الست يوم الخميس في جنيف لبحث النزاع النووي لكن إيران استبعدت بالفعل التفاوض على أي تقييد لبرنامجها الخاص بتخصيب اليورانيوم.

ونقلت وكالة انباء الجمهورية الإسلامية عن النائب محمد كاراميراد قوله "اذا واصل الصهاينة وامريكا ضغطهم على ايران واذا لم تصل المحادثات مع (القوى الست) الى نتيجة فسيتخذ البرلمان موقفا واضحا وشفافا مثل انسحاب ايران من معاهدة حظر الانتشار النووي."

ويمكن للبرلمان رسميا ان يجبر الحكومة على اتخاذ مثل هذا الاجراء مثلما حدث عندما توقفت ايران في 2006 عن السماح بعمليات التفتيش الموسعة المفاجئة التي تقوم بها الامم المتحدة. لكن المرشد الاعلى ايه الله علي خامنئي له القول الفصل في شؤون الدولة.

ويعتقد محللون ان ايران ستفكر مرتين قبل الانسحاب من معاهدة حظر الانتشار النووي، لان مثل هذه الخطوة من شأنها ان تكشف عن طموحها لامتلاك اسلحة نووية وقد تؤدي الى هجوم وقائي من قبل اسرائيل وربما الولايات المتحدة.

وتدافع ايران عن مبادىء معاهدة حظر الانتشار النووي في المؤتمرات الدولية، لكن الغرب يشتبه في انها تسعى لامتلاك القدرة على صنع اسلحة نووية تحت غطاء برنامجها المدني المعلن للطاقة الذرية.

انشر عبر