شريط الأخبار

مراقب الحسابات في "الأونروا" ينتقد سياسة إدارتها ويطالب بإجراءات توقف ممارساتها

04:31 - 29 كانون أول / سبتمبر 2009


فلسطين اليوم : رام الله

حذر رمضان العمري مراقب الحسابات في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، في رسالة وجهها إلى مفوض عام الوكالة الأممية كارن أبو زيد من جملة خلل تعتري عمل "الأونروا" في الفترة الأخيرة، وتجاوزات إدارية تحتم المراجعة.

ولفت العمري في رسالته النظر إلى أجور المستشارين العالية، في الوقت الذي يمكن لموظفي الوكالة القيام بعملهم بكل سهولة.

ونصح مراقب الحسابات، أبو زيد باتخاذ إجراءات ملائمة لإيقاف الممارسات الحالية، والمحسوبية، وسياسة التهميش، مطالباً إياها بالتدقيق في أغلب لجان المقابلات للوظائف على مدى الثمانية عشر شهراً الماضية.

كما وانتقد العمري نهج الإدارة السائد حالياً ولاسيما ممارسة سياسة الدائرة المغلقة.

يشار إلى أن رئاسة اتحاد العاملين في وكالة الغوث الدولية، بينت أن كلفة تعيين نائب إضافي لكل مدير عمليات تعادل تقريباً كلفة تعيين عشرين معلماً أو ثلاثين عامل نظافة.

انشر عبر