شريط الأخبار

نشرة سرية لجمعية استيطانية تشمل صوراً لمنازل عربية معروضة للبيع في القدس

07:59 - 28 تموز / سبتمبر 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

وزعت منظمة "عطيرت كوهنيم" الاستيطانية، التي تنشط في القدس وهدفها المعلن تهويد المدينة العربية وتغيير معالمها، نشرة سرية لمموليها ومتبرعيها تتضمن تفصيلات حول مشاريعها الاستيطانية والتهويدية في القدس.

وتشمل النشرة معلومات حول المنازل التي تمتلكها الجمعية في البلدة القديمة والأحياء العربية، والأكثر إثارة أن النشرة تشمل أيضا ستة منازل عربية معروضة للبيع تحث الجمعية المتبرعين على شرائها لإسكان عائلات يهودية فيها. وتعرض الجمعية صور المنازل بشكل واضح يمكن تمييزها بسهولة.

والمخطط الأكثر إثارة في نشرة "عطيرت كوهانيم" هو مشروع لتوسيع المستوطنة الصغيرة المسماة "كدمات تسيون" في قرية أبو ديس بحيث تشمل المرحلة الأولى منه بناء 300 وحدة سكنية.

وذكرت صحيفة "هآرتس" التي حصلت على نسخة من النشرة التي كشفها د. مئير مارغليت، عضو بلدية القدس المحتلة، في بحث يجريه حول المستوطنات في القدس، أن النشرة تتضمن صورا للمنازل العربية المعروضة للبيع ومواقعها في البلدة القديمة وسعرها، وعدد العائلات اليهودية التي يمكن أن تستوعبها.

وتطلق الجمعية أسماء عبرية على المواقع الستة المذكورة. وتحث المتبرعين على امتلاك المنازل المذكورة لدعم الاستيطان اليهودي في القدس.

وتظهر في النشرة صورة لبيت باسم "باب الورود"، وتقول إنه سيكون جزءا من حي يهودي عتيد يستوعب 21 عائلة يهودية وكنيس وحضانة اطفال ومجمع مياه توراتي. وتبلغ مساحة المنزل المعروض للبيع 400 م مربع ويتسع لـ 4 عائلات يهودية. وثمن المنزل 1.7 مليون دولار.

وتعرض النشرة منزلا آخر معروض للبيع يقع قرب باب الأسباط، وتقول إنه يتسع لأربع عائلات استيطانية وثمنه 2.75 مليون دولار. كما تورد منازل أخرى بأسماء عبرية، من بينها منزل قرب الباب الجديد يتسع لعائلتين وثمنه 1.3 مليون دولار.

وتسهب الجمعية في النشرة بالشرح عن مخططاتها الاستيطانية في البلدة القديمة في الأحياء العربية، من بينها مشروع استيطاني في حي بطن الهوى في قرية سلوان الذي تسميه الجمعية الاستيطانية "حي اليمنيين". وتتعهد الجمعية للمتبرعين بالعمل على توسيع الاستيطان في المكان وإعادة بناء ما أسمته "الكنيس اليمني القديم" وبإقامة متحف في المكان. وتعرض النشرة صورة لمنزل معروض للبيع في مكان قريب وثمنه 1.75 مليون دولار، وتقول إنه يتسع لعائلتين استيطانيتين.

وتكشف النشرة عن مخطط استيطاني جديد باسم "حي هرامبان" في ضاحية الشيخ جراح، بالقرب من فندق المفتي الذي تخطط الجمعية لبناء 20 وحدة سكنية مكانه، ويظهر في النشرة منزلا للبيع في مكان قريب وثمنه 700 الف دولار.

وكانت صحيفة "هآرتس" قد كشفت قبل شهرين أن جمعية "عطيرت كوهانيم" التي تجند الأموال بشكل أساسي من الولايات المتحدة تتحايل على قانون الضرائب الأمريكي وتقوم بجمع تبرعات لنشاطاتها دون الكشف عن أهدافها الحقيقية، وتذكر في التقارير التي تقدمها لسلطات الضرائب الأمريكية أن المنظمة تجند الأموال لمؤسسات تعليمية.

 

انشر عبر