شريط الأخبار

مانشستر ينتزع الصدارة وويغان يُوقِف تشلسي

10:42 - 26 تشرين أول / سبتمبر 2009

 

 

لندن/ انتزع مانشستر يونايتد صدارة بطولة إنكلترا لكرة القدم بفارق الأهداف عن تشلسي، بفوز الأول خارج أرضه على ستوك سيتي 2-صفر، وخسارة الثاني المفاجئة أمام ويغان أتلتيك 1-3 في المرحلة السابعة اليوم السبت.

 

ورفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 18 نقطة بفارق الأهداف عن تشلسي مقابل 15 لليفربول الذي حقق فوزاً ساحقاً على هال سيتي 6-1.

 

على ملعب "بريتانيا ستاديوم"، أكد مانشستر يونايتد أن سقوطه أمام بيرنلي في مطلع الموسم لم يكن سوى مجرد غيمة عابرة بعد أن حقق فوزه الخامس على التوالي اليوم على ستوك سيتي الصعب المراس على أرضه بهدفين نظيفين.

 

وبعد أن فشل فريق "الشياطين الحمر" في فك عقدة دفاع ستوك سيتي في الشوط الأول، أشرك مدربه السير أليكس فيرغوسون جناحه المخضرم الويلزي راين غيغز (35 عاماً) في الدقيقة 55 عندما كانت النتيجة تشير إلى التعادل السلبي، وبعد 6 دقائق من نزوله مرر كرة حاسمة باتجاه البلغاري ديميتار برباتوف تابعها الأخير بسهولة من أمام المرمى داخل الشباك مفتتحاً التسجيل (62).

 

واحتُسبت ركلة حرة مباشرة انبرى لها غيغز وأرسلها إلى داخل المنطقة تابعها الأيرلندي جون أوشي برأسه في الشباك بعيداً عن متناول الحارس الدنماركي توماس سورنسن (77).

 

وكان غيغز بطل مباراة فريقه الأسبوع الماضي ضد جاره مانشستر سيتي عندما كانت له اليد الطولى في تسجيل فريقه ثلاثة أهداف في المباراة التي انتهت بفوزه بشكل دراماتيكي 4-3.

 

ويغان يُسقط تشلسي للمرة الأولى هذا الموسم

 

وعلى ملعب "جاي جاي بي ستاديوم"، ألحق ويغان أتلتيك الخسارة الأولى بتشلسي هذا الموسم بعد 6 انتصارات.

 

وتقدم أصحاب الأرض بواسطة المدافع تايتوس برامبل الذي استثمر كرة برأسه مررها تشارلز نزوغبيا (16)، بيد أن مهاجم تشلسي الرائع العاجي ديدييه دروغبا أدرك التعادل في مطلع الشوط الثاني إثر خطأ من حارس ويغان كريس كيركلاند (48) ليرفع رصيده إلى 100 هدف في صفوف فريقه اللندني.

 

وتقدم ويغان مجدداً عندما عرقل الحارس التشيكي العملاق بيتر تشيك المهاجم هوغو روداليغا داخل المنطقة فطرده الحكم واحتسب ركلة جزاء نفذها الأخير بنفسه داخل الشباك (53).

 

ووجد تشلسي الذي أكمل المباراة بعشرة لاعبين صعوبة في العودة إلى المباراة قبل أن تتلقى شباكه هدفاً والمباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة بواسطة النمساوي بول تشارنر.

 

وما يزيد من إنجاز ويغان أنه حقق أول فوز له على أحد الفرق الأربعة الكبيرة في 34 لقاء جمعته معها في المواسم الأخيرة.

 

ليفربول يدك مرمى هال سيتي بسداسية

 

على ملعب "أنفيلد" أكرم ليفربول وفادة ضيفه هال سيتي وأمطر شباكه بستة أهداف مقابل هدف واحد في مباراة فرض فيها الإسباني فرناندو توريس نفسه نجماً لها بتسجيله ثلاثة أهداف في الدقائق 12 و28 و47، وأضاف ستيفن جيرارد (61) والهولندي راين بابل (88 و90) الأهداف الأخرى، في حين سجل البرازيلي جيوفاني هدف هال الوحيد (15).

 

وإذا كان توريس سجل ثلاثية، فإن زميله السابق الأيرلندي روبي كين تفوق عليه بتسجيله رباعية في المباراة التي انتهت بفوز فريقه توتنهام على بيرنلي بخماسية نظيفة.

 

وجاءت أهداف كين في الدقائق 18 من ركلة جزاء و74 و77 و87، في حين أضاف جرماين جيناس الهدف الآخر (33).

 

والفوز هو الأول لتوتنهام بعد هزيمتين متتاليتين أمام مانشستر يونايتد على أرضه 1-3، وتشلسي صفر-3.

 

وحقق آرسنال فوزاً صعباً على مضيفه فولهام 1-صفر بهدف سجله الهولندي روبن فان بيرسي بعد تمريرة متقنة من قائده الإسباني فابريغاس سيطر عليها الأول بشكل رائع واستثنائي وأرسلها إلى الشباك (52) رافعاً رصيد فريقه إلى 12 نقطة في المركز الخامس.

 

وسقط بورتسموث للمرة السابعة على التوالي منذ بداية الموسم (رقم قياسي في الدوري الممتاز) بخسارته على أرضه أمام إيفرتون بهدف للفرنسي لويس ساها (42).

 

وخسر برمنغهام على أرضه أمام بولتون بهدفين سجلهما كوهين (10) ولي (86)، مقابل هدف سجله كيفن فيليبس (84).

 

وحقق بلاكبيرن فوزاً ثميناً على ضيفه أستون فيلا 2-1. تقدم الخاسر بواسطة مهاجمه الدولي غابرييل أغبونلاهور بعد مرور ثلاث دقائق، لكن الزائيري كريستوفر سامبا أدرك التعادل لبلاكبيرن (24) قبل أن يمنحه داميان دان (89 من ركلة جزاء) الفوز.

 

ويلتقي غداً سندرلاند مع ولفرهامبتون، وتختتم المرحلة الاثنين بلقاء مانشستر سيتي مع وست هام.

 

 - ترتيب فرق الصدارة:

 

 1- مانشستر يونايتد 18 نقطة من 7 مباريات

 1- تشلسي 18 من 7

 3- ليفربول 15 من 7

 4- توتنهام 15 من 7

 5- مانشستر سيتي 12 من 5

 

انشر عبر