شريط الأخبار

أبو الغيظ: على اسرائيل الافراج عن 1000 اسير فلسطيني مقابل استعادة شاليط

05:00 - 26 تشرين أول / سبتمبر 2009

فلسطين اليوم: وكالات

دعا وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط، إسرائيل  خلال مقابلة مع وكالة اسيوتش برس للافراج عن 1000 أسير فلسطيني مقابل الإفراج عن الجندي الأسير لدى الفصائل الفلسطينية جلعاد شاليط.

وقال الوزير المصري على هامش اجتماع الجمعية العمومية في الأمم المتحدة أمس الجمعة:"يجب على إسرائيل أن تُبدي ليونة أكبر في هذه القضية".

وتابع موجها كلامه للإسرائيليين: "إذا أردتم الحصول على سلعة معينة وكنتم على استعداد لدفع مقابل للحصول عليها، إذا ادفعوا مقابل سلامة الجندي جلعاد شاليط، وأعطوا الفلسطينيين ما يريدون".

وأضاف "أعتقد أنهم -حماس- يريدون الإفراج عن 1000 أسير مقابل إطلاق سراح جلعاد شاليط، وأنا بالفعل أشجع القيام بذلك".

ووجّه أبو الغيط تساؤلا للإسرائيليين بقوله: "لماذا لا تقومون بذلك؟، هل هناك أمر غير جيد في ذلك؟"، مضيفا "أفرجوا عن الـ1000 أسير الذين يطالب بهم الفلسطينيين، وخذوا شاليط وانقلوه إلى عائلته، واجعلوا أسرته تتمتع بعودته إليهم".

ولفت الوزير المصري إلى أن الإفراج عن شاليط وإتمام صفقة التبادل، من شأنه أن يعجِّل في فتح المعابر الحدودية لقطاع غزة، مشيرا إلى أن المشكلة تكمن في الإصرار الإسرائيلي على عدم فتح المعابر بشكل دائم، حتى يتم الإفراج عن شاليط.

وطالب أبو الغيط إسرائيل باستكمال صفقة التبادل بهدف التخفيف عنهم وعن الفلسطينيين.

انشر عبر