شريط الأخبار

مصادر إسرائيلية: الكشف عن المنشاة الإيرانية يستوجب تحركا دوليا

10:06 - 26 آب / سبتمبر 2009

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

رأت مصادر سياسية إسرائيلية صباح اليوم أن الكشف عن المنشأة الإيرانية الجديدة حيث تجري عمليات تخصيب اليورانيوم يستوجب تحركاً دولياً وإلا فستخلص إيران إلى نتيجة مفادها أنها تستطيع التصرف في برنامجها النووي كيفما شاءت-وذلك حسب ما ذكرته إذاعة الاحتلال.

وكان الرئيس الاميركي باراك اوباما قد عقب الليلة الماضية على الكشف المذكور قائلاً انه لا يستبعد توجيه ضربة عسكرية لايران لكنه يفضل تسوية الازمة مع طهران دبلوماسياً . من جهته أعرب الرئيس الروسي ديميتري ميدفيدف عن قلق موسكو العميق من اخفاء طهران حقيقة وجود منشأتها الجديدة داعياً اياها الى التعاون مع المجتمع الدولي . كما رأى الامين العام للام المتحدة بان كي مون ان على ايران ان تثبت للعالم سلمية برنامجها النووي مطالبا اياها بالامتثال لجميع قرارات الامم المتحدة بهذا الخصوص.

على صعيد ذي صلة نقلت صحيفة (السفير) اللبنانية عن مصدر إيراني وصفته بمطلع قوله إن طهران ستعلن تباعاً عن تطورات تخص برنامجها النووي اعتباراً من اللقاء المزمع بين ممثلي إيران ونظرائهم من الدول العظمى الست مطلع الشهر المقبل.

انشر عبر