شريط الأخبار

البرغوثي: نتنياهو يريد الإجهاز على فكرة الدولة الفلسطينية وتحويلها إلى سجون ومعازل

04:00 - 25 تموز / سبتمبر 2009

فلسطين اليوم : رام الله

قال أمين عام المبادرة الوطنية الفلسطينية، النائب مصطفى البرغوثي إن تصريحات نتنياهو التي أعلن فيها رفضه العودة إلى حدود عام 1967 تضاف إلى سلسلة مواقف حكومته التي تؤكد أنها تريد الإجهاز على فكرة الدولة الفلسطينية المستقلة وتحويلها إلى سجون ومعازل تحت سيطرة الاستعباد العنصري الإسرائيلي.

ودعا إلى التنبه إلى أن "إسرائيل" هي من تضع الشروط المسبقة وأن الدليل على ذلك رفضها تجميد الاستيطان واستمرارها في التوسع الاستيطاني، وآخره إعلان باراك عن بناء 37 وحدة استيطانية في مستوطنة كارني شمرون بعد اجتماع نيويورك، ورفض مناقشة قضية القدس في أي مفاوضات مستقبلية وقضية اللاجئين وحقهم في العودة ورابعا تتويج هذه المواقف بالإعلان عن عدم العودة إلى حدود الرابع من حزيران لعام 67، مما يعني فعلياً أنه لم يبق شيء للتفاوض عليه.

وذكر البرغوثي، في تصريح صحفي،أن المهمة الحاسمة يجب أن تتمثل في عدم التراجع عن الضغط من أجل وقف الاستيطان واستنهاض أوسع حملة عقوبات لإجبار "إسرائيل" على وقفه والتشديد على ضرورة توفر مرجعية قانونية دولية للمفاوضات قبل أن تبدأ وفي إطار مؤتمر دولي يعتمد المبادرة العربية وقرارات الأمم المتحدة وما تنص عليه من ضرورة إنهاء الاحتلال لكامل الأراضي المحتلة وفي مقدمتها القدس.

انشر عبر