شريط الأخبار

الجيش الإسرائيلي ينشئ قوة خاصة لمنع الاشتباكات بين المستوطنين والفلسطينيين في الضفة

06:53 - 24 تشرين أول / سبتمبر 2009

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

أنشأت قيادة الجيش الإسرائيلي فرقة أمنية خاصة للرد السريع والتي ستكون مسؤولة عن منع الهجمات المتكررة للمستوطنين على الفلسطينيين ومنع الاشتباكات بينهما في الضفة الغربية وذلك إثر ارتفاع موجة عنف المستوطنين ضد الفلسطينيين.

وقام المستوطنون برمي قنابل حارقة على القوات الإسرائيلية بالقرب من البؤرة الاستيطانية "هفات جلعاد", إضافة إلى قيام المستوطنين بالاعتداء على جيب عسكري والذي كان بمحاذاة الشارع المؤدي إلى مستوطنة يتسهار.

وقال قائد في قيادة المنطقة الوسطى في الجيش الإسرائيلي "ما من شك بان مستوى العنف قد ارتفع خلال الأسابيع المنصرمة, وأضاف": إن الفكرة من وراء إنشاء هذه الفرقة للرد السريع لمنع الاحتكاك والعنف بين المستوطنين والجيش والفلسطينيين".

فقد قام المستوطنون خلال هذه الأسابيع بالاعتداء على أملاك الفلسطينيين ومنها اقتلاع الأشجار وكذلك الاعتداء على الجيش الإسرائيلي حيث القوا القنابل الحارقة على الجيش , وقال احد الضباط: إننا نخشى من تنامي هذه الظاهرة وتحولها إلى هجمات إرهابية".

ووفقا لصحيفة جيروزاليم بوست فقد أنشأ هذه الفرقة الجنرال جادي شمني وستتكون مما يسمى بحرس الحدود وستكون داعمة لقوات الجيش الإسرائيلي".

وقال مصدر في الجيش الإسرائيلي بان الفكرة من نشر قوات في مناطق معينة خلال دقائق والتي يكون الهدف منها منع حوادث العنف من التصاعد وخروجها عن نطاق السيطرة.

انشر عبر