شريط الأخبار

أشكنازي: سيطرة "حماس" على الضفة واردة .. و"شاليط" لن يحرر بلا إطلاق أسرى

04:37 - 21 كانون أول / سبتمبر 2009


فلسطين اليوم : ترجمة خاصة

قال رئيس أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي غابي أشكنازي "إن احتمال سيطرة "حماس" على الضفة الغربية وارد وقائم"، مستدركاً قوله ذلك بالتوضيح " إلا أن السلطة الفلسطينية تواصل تعزيز قوتها وتزيد من عملياتها حتى تحول دون ذلك".

 جاءت هذه التصريحات ضمن مقابلة أجراها غابي أشكنازي مع إذاعة الجيش الإسرائيلي حيث أفردت الإذاعة اليوم ساعة حوارية منفردة له.

 وتطرق غابي أشكنازي إلى قضية الجندي الأسير في قطاع غزة, قائلاً: "نحن أرسلنا جلعاد لمهمته وطالما لم يعد، فإن المهمة لم تكتمل ونحن نتناول القضية ونعمل بها ليلاً ونهاراً أنا ووزير "الدفاع" ( الحرب) و القيادة السياسية"، مشدداً في نفس الوقت على أنه "لا نريد شيئاً أكثر من رؤية جلعاد هنا وطالما لم نعده فإننا لم نكمل المهمة, وليس من السليم أن ادخل في تفاصيل أكثر من ذلك فنحن نفهم المشكلة بوضوح".

 وتابع أشكنازي حديثه قائلاً "إن الكلام في هذه القضية لا جدي نفعا ومن الأفضل آن نتحدث قليلا وأن نفعل أكثر, وهذه القضية ليست فقط ضمن إطار مسؤوليات الجيش وحده بل هذه قضية ذات اثر قومي تتجاوز مسؤوليتي المباشر كرئيس أركان على الجنود".

وفي سؤال للإذاعة عن إمكانية القيام بعملية عسكرية لتخليص جلعاد شاليط، أجاب أشكنازي: " اعتقد أنه يكفي أن نقول إننا نبذل كل الجهود ونحن لا نستثني أي شيء, فلا يمكن أن نعيد جلعاد دون أن نفرج عن ما أسماه "مخربين" فلسطينيين, ولكن السؤال ما هو عدد هؤلاء "المخربين"".

وشدد بالقول:" لا نستطيع أن نخدع أنفسنا بأنه يمكن إعادة جلعاد دون إطلاق سراح أسرى فلسطينيين وبالتالي هذا لن يكون قراراً بسيطاً ولا سهلاً".

انشر عبر