شريط الأخبار

ريال مدريد يستعرض قوته ويفتك بخيريز

11:57 - 20 تشرين أول / سبتمبر 2009

 

مدريد/ استعرض ريال مدريد وصيف البطل قوته في معقله "سانتياغو برنابيو" ودك شباك ضيفه خيريز بخمسة أهداف ليعتلي صدارة الدوري الإسباني بفارق هدف واحد عن برشلونة في المرحلة الثالثة اليوم الأحد.

 

وكان برشلونة حقق فوزاً كبيراً يوم أمس على أتلتيكو مدريد 5-2 واعتلى الصدارة إلا أن الفريق الملكي ردّ عليه بقوة اليوم فتخطاه فاعلية وترتيباً لتنطلق حرب ضروس مبكرة بين أكبر قطبين في عالم كرة القدم.

 

تقدم الفريق الملكي بعد ركلة البداية مباشرة وبعد أن وصلت الكرة إلى البرتغالي كريستيانو رونالدو أفضل لاعب في العالم في الموسم الماضي والمنتقل من مانشستر يونايتد بطل إنكلترا، فهرب في الجهة اليمنى وسدد من بين 4 مدافعين في الشباك بعد 37 ثانية مسجلاً أسرع هدف في بطولة الموسم الحالي.

 

وسدد رونالدو كرة قوية من خارج المنطقة تصدى لها الحارس فعادت إلى راؤول غونزاليز الذي تابعها من مسافة قريبة في جسم الحارس مجدداً عادت بعدها إلى البرازيلي كاكا المنتقل من ميلان الإيطالي أرسلها بجانب القائم الأيمن (6).

 

وبادل الفريق الزائر الذي خاض مباراته الأولى على ملعب سانتياغو برنابيو في العاصمة مدريد منذ 62 عاماً منذ تأسيسه في 24 أيلول/سبتمبر 1947 كونه يشارك للمرة الأولى في الدوري الممتاز، الهجمات والخطورة طوال الشوط الأول وفي نصف الساعة الأول من الشوط الثاني.

 

وأنقذ رونالدو ماء وجه الفريق الملكي بعد ركنية من الجهة اليمنى ارتقى لها برأسه ووضعها في الشباك هدفاً ثانياً له ولفريقه (75) وترك بعد ذلك مكانه للهولندي رود فان نيستلروي العائد من إصابة أبعدته طويلاً عن الملاعب.

 

وأضاف الخبير غوتي بديل كاكا الهدف الثالث بعدما فشل الفرنسي كريم بنزيمة في التحكم بكرة أراد تسديدها فوصلت إلى الأول الذي أطلقها بقوة فأصابت الحارس اميليو فيكييرا ودخلت مرماه (78).

 

وعوض بنزيمة إخفاقاته السابقة بتسديدة يسارية رائعة عانقت الشباك معلنة الهدف الرابع (82)، وكانت عودة فان نيستلروي موفقة وأضاف الهدف الخامس بتسديدة من بين قدمي الحارس (88) كسر به التعادل الكامل مع برشلونة الذي كان تغلب على قطب العاصمة الثاني اتلتيكو مدريد 5-2 أمس في الافتتاح.

 

فالنسيا يتعادل على أرضه

 

واكتفى فالنسيا بالتعادل مع ضيفه سبورتينغ خيخون بهدفين لمثلهما.

 

تقدم الفريق الضيف بهدف مبكر عبر دافيد بارال الذي تابع كرة من زاوية صعبة اثر ركلة حرة (7)، وأدرك دافيد فيا التعادل بتسديدة يمينية من داخل المنطقة (24) قبل أن يخسر خيخون جهود لاعب وسطه ميغل ماركوس ماديرا "ميشال" بالبطاقة الصفراء الثانية (26).

 

وفي الشوط الثاني، أضاف فيا الهدف الشخصي الثاني بتسديدة من داخل المنطقة (60)، لكن خيخون أبى أن يستسلم واستطاع إدراك التعادل بعشرة لاعبين بعد أن نجح المدافع الفرنسي ارنولان غرغوري في متابعة رأسية لكرة وصلته من ركلة حرة نفذها جيرارد اوتيت ساراباسا (86).

 

مباريات أخرى

 

وفي باقي اللقاءات، تغلب اتلتيك بلباو على فياريال بثلاثة أهداف لفرناندو لورنتي (11 و40) وخافيير مارتينيز (59) مقابل هدفين لروبن كاني (49) وسانتي كازورلا (85)، وبقي الفائز أحد أضلاع مثلث الصدارة برصيد 9 نقاط أيضاً.

 

وفاز ألميريا على ضيفه خيتافي بهدف وحيد لميشال ماسيدو روشا ماتشادو (48) فيما سقط سرقسطة على أرضه أمام بلد الوليد بهدف لخورخي لوبيز (26) مقابل هدفين لماركوس غارسيا بارينو "ماركيتوس" (4) وسيسينيو غونزاليز مارتينيز "سيسي" (56).

 

انشر عبر