شريط الأخبار

سبق أن قدمه باحث فلسطيني.. أطلس للقرآن عيدية تركيا للعالم الإسلامي

12:10 - 19 كانون أول / سبتمبر 2009


سبق أن قدمه باحث فلسطيني..  أطلس للقرآن عيدية تركيا للعالم الإسلامي

فلسطين اليوم- وكالات

بالتزامن مع حلول عيد الفطر المبارك هذا العام تحتفل تركيا باكتمال أول أطلس للقرآن الكريم ينجزه أحد باحثيها في العلوم الإسلامية الدكتور أحمد بدير بعد 12 عاما من العمل المضني في البحث والتحقيق والترحال بين الدول العربية التي وقعت فيها الأحداث والقصص الواردة في كتاب الله.

 

ويشتمل الأطلس على خرائط وصور ومعلومات عن الأماكن والبلاد التي وردت على ألسنة الأنبياء والرسل في القرآن الكريم، والذين كانوا يحيون في هذه المناطق أو انتقلوا إليها لتبليغ رسالات ربهم، بحسب ما نشرته وكالة أنباء "جيهان" التركية.

 

وعن دافعه لتأليف هذا الكتاب قال الدكتور بدير (أستاذ الفلسفة وتاريخ القرآن الكريم في جامعة حران بمدينة شانلي أورفا التركية): "في العام الميلادي 1997 دخلت جامعة هونج كونج في رحلة دراسية، وفي مكتبة الجامعة شاهدت آثارا مدهشة عن المسيحية.. وهذا ما دفعني لنشر أثر عن الاسلام يمكن المحققين المسلمين من التوصل لمعلومات حول الأنبياء والرسل والمناطق المقدسة".

 

وتأخر الأطلس 12 عاما قبل أن يظهر للنور، ويبرر الدكتور بدير (45 عاما) ذلك بأنه "منذ عام 1997 وحتى عام 2000 عكفت على إنهاء البحوث النظرية، لكني كنت بحاجة للصور والخرائط التي تناسب المواضيع، وتسببت المشكلات المادية اللازمة للسفر إلى كل المناطق المطلوبة (العراق، والسعودية، ومصر، وسوريا، وعمان)، وكذلك اختفاء أثر بعض الأماكن في أن يستغرق البحث مني كل هذه السنوات حتى اكتمل هذا الأثر" تزامنا مع حلول عيد الفطر المبارك الأحد 20-9-2009 في تركيا.

 

وفكرة تقديم أطلس للأماكن والبلدان التي وردت في القرآن الكريم سبق أن قدمها الباحث الفلسطيني في علوم التاريخ الدكتور شوقي أبو خليل، حيث كان أول من أنجز مشروعا  منشورا ومكتملا بهذا الاسم ولهذا الغرض، وهو يحتوي على إحصائيات بالأرقام وخرائط حول الأنبياء عليهم السلام والأقوام والأماكن التي جرى ذكرها في القرآن الكريم، مثل المكان الذي رست عليه سفينة نوح، وكهف الفتية المؤمنين ومنازل مدين ومدائن صالح وغيرها.

 

وتعطي تصريحات د. أحمد بدير الانطباع بأن الأطلس الذي عكف عليه سيكون أكثر تفصيلا.

 

ويتبنى أيضا موقع "مسالك" الإلكتروني المعني بالعلوم الجغرافية مشروع أطلس رقمي للقرآن الكريم، يتم فيه الاستعانة بالقمر الصناعي والاستفادة من تقنية التطوير الثاني لشبكة المعلومات الدوليةWeb 2، وخدمات خريطة جوجل  Google Earth، واستخدام الوسائط المتعددة من مواد مقروءة ومصورة ومسموعة ومرئية، في رصد نحو 500 موقع ورد ذكرها في القرآن الكريم.

 

وبحسب ما ورد على الموقع في تفسير الهدف من المشروع "فإن الفكرة جديدة وهدفها تعريف عامة المسلمين وخاصتهم من مفسرين وفقهاء ومثقفين وباحثين ومفكرين وأدباء أين توجد اليوم على أرض الواقع هذه الأماكن التي ذكرها القرآن الكريم".

 

انشر عبر