شريط الأخبار

الشيخ رائد صلاح يستصرخ الأمتين العربية والإسلامية لإنقاذ المسجد الأقصى

02:21 - 17 كانون أول / سبتمبر 2009


الشيخ رائد صلاح يستصرخ الأمتين العربية والإسلامية لإنقاذ المسجد الأقصى

فلسطين اليوم - القدس المحتلة

أطلق الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية نداءا للأمتين العربية والإسلامية بضرورة التحرك الفوري والسريع لحماية المسجد الأقصى المبارك والذي بات يتعرض لتهديدات حقيقية نتيجة لاستمرار عمليات حفر الأنفاق تحت أساساته.

وجاء نداء الشيخ صلاح خلال مؤتمر صحافي عقد بالقدس عرضت خلاله مؤسسة الأقصى للوقف والتراث فيلما وثائقيا حول قضية الحفريات تحت أساسات المسجد الأقصى المبارك، في منطقة سلوان إلى الجنوب.

وكانت مؤسسة الأقصى قد عرضت فيلما تسجيلياً حول الأنفاق وما تم الكشف عنه مؤخرا من شبكة أنفاق أسفل بلدة سلوان بطول 600 متر، كلها تتجه نحو المسجد الأقصى، وقد وصلت بالقرب من باب المغاربة وساحة البراق.

ووثق الفيلم قيام المؤسسة الإسرائيلية الإحتلالية بربط شبكة الأنفاق هذه بعضها مع بعض، إلى جانب كشف الفيلم عن حفر نفق جديد أسفل بلدة سلوان بطول 120 متر.

وتابع الشيخ رائد صلاح:" هناك مؤتمر يجري الآن الاستعداد له من اجل "السعي إلى بناء الهيكل الثالث" المؤسسة الاحتلالية تسير بأسلوب مجنون هستيري يجتمع فيه الدور الرسمي والشعبي من اجل تهويد القدس ولبناء الهيكل الاسطوي الكاذب على حساب بالأقصى" .

وأضاف الشيخ رائد:" الويل لنا إذا تم اختزال القضية الفلسطينية بقضية الاستعمار، و  اختصار ستة ملايين لاجئ فلسطيني و السعي لتهويد الضفة الغربية، و التوقف عند نقطة  هل سيقام الاستعمار أم سيجمد".

وتابع صلاح: لا أقول إن الاستعمار ليس خطير، بل انه سرطان بشع يأكل المجتمع الفلسطيني، لكن ما رأيناه لا يقل خطورة قبل نصف عام تم عرض شبكة أنفاق أخرى تمتد من حمام العين (غربي لالقدس اليه) محاصر بشبكات أنفاق من الجهة الجنوبية والغربية وشبكة أنفاق تحفر الآن ونحن نتحدث إليكم".

وطالب الشيخ صلاح بعرض الفيلم على مختلف المستويات:" أتمنى أن يتحول هذا الفيلم إلى جزء من الحديث الذي إن الاحتلال الإسرائيلي مجرم وفي كل يوم يرتكب جريمة وسيواصل جرائمه في القدس".

وقال:" أتمنى إن يعرض هذا الفيلم على جورج ميتشل وان يقوم عمر موسى بعرض الشريط في الجامعة العربية أمام المسؤولين، لنرى هل يرضيهم ما يحتويه أم سيواجه بموقف المتفرج أو الصامت".

 

 

انشر عبر