شريط الأخبار

صحيفة أمريكية تنشر تقريراً يظهر مستوطناً يرشق فلسطينية بالخمر وسط الخليل

11:11 - 17 تموز / سبتمبر 2009

صحيفة أمريكية تنشر تقريراً يظهر مستوطناً يرشق فلسطينية بالخمر وسط الخليل

فلسطين اليوم- رام الله

نشرت صحيفة "نيو يورك تايمز" الأميركية على موقعها الإلكتروني تقريراً مطولاً عن الاستيطان وتطرف المستوطنين في الضفة وأرفقت الصحيفة التقرير بالعديد من الصور التي تعكس تطرف المستوطنين الانتهاكات التي يرتكبونها بحق المواطنين الفلسطينيين ومن بين تلك الصور صورة لمستوطن متطرف يسكب الخمرة على مواطنة فلسطينية أثناء مرورها في شارع الشهداء وسط مدينة الخليل، إضافة إلى صور حرق الحقول في شمال الضفة.

 

ويتحدث التقرير عن المستوطنين الذين يقطنون في البؤر الاستيطانية المقامة على التلال الفلسطينية في الضفة، واصفا إياهم بأنهم "الأخطر" بين مئات الآلاف من المستوطنين.

 

وتقول الصحيفة في تقريرها بأن سكان البؤر الاستيطانية "غير القانونية" يؤمنون بشدة أن العناية الإلهية تتطلب منهم أن يستولوا على أرض فلسطين.

 

ونتيجة لشدة غضبهم من الانسحاب الإسرائيلي من مستوطنات قطاع غزة ومن أربع مستوطنات في الضفة عام 2005، يعيش هؤلاء المستوطنون على الشعار القائل "لا نسيان ولا مسامحة قط!".

 

معظم هؤلاء المستوطنين يحملون السلاح، في حين يعتقد جميعهم أن قيام دولة فلسطينية يتطلب رحيلهم عن مستوطناتهم لذلك يخشى العديد في الأوساط الإسرائيلية من أن أية محاولة لإخراج هؤلاء ستقود إلى مواجهة داخلية دامية.

 

ويتناول التقرير تصرفات المستوطنين تجاه "جيرانهم الفلسطينيين وخصوصا في نابلس في الشمال، وفي الخليل في الجنوب" واصفاً تلك التصرفات بأنها تنم عن ازدراء وتأخذ طابع العنف.

 

فأحيانا يختار المستوطنون أماكن بين القرى الفلسطينية والأراضي الزراعية التابعة لهذه القرى ويقيمون عليها بؤرهم الاستيطانية، ثم بعد ذلك يقطعون الطرق التي تربط بين القرى والأراضي الزراعية ليحولوا دون وصول المزارعين إلى أراضيهم كي يهجروها فيحتلها هؤلاء المستوطنون، كما أن المستوطنين في مرات عديدة أضرموا النار في الحقول الفلسطينية واعتدوا مرارا على المزارعين.

 

 

انشر عبر