شريط الأخبار

"نتنياهو" يترك الغموض مخيماً حول لقاء محتمل مع "عباس"

10:28 - 17 تموز / سبتمبر 2009

 

"نتنياهو"  يترك الغموض مخيماً حول لقاء محتمل مع "عباس"

فلسطين اليوم – وكالات

أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الخميس أنه لا يعرف إن كان سيلتقي الرئيس الفلسطيني محمود عباس الأسبوع المقبل في الولايات المتحدة.

وقال نتنياهو لصحيفة "إسرائيل حايوم" (يمين) "لا أدري إن كان سيعقد لقاء أم لا , أنا لم اطلب لقاء المهم ليس اللقاء بل مضمونه الفعلي"..

وصدرت هذه التصريحات عشية اجتماع جديد بين نتانياهو والموفد الأميركي الخاص إلى المنطقة جورج ميتشل في القدس، في ثالث لقاء بينهما منذ مطلع الأسبوع.

ويسعى ميتشل الذي يقوم بجولة جديدة في المنطقة سعيا لتحريك مفاوضات السلام، للتوصل إلى تسوية حول مسألة الاستيطان تفتح الطريق لأول لقاء رسمي بين نتانياهو وعباس والرئيس الأمريكي باراك اوباما .

ومن الممكن عقد هذا الاجتماع على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة التي سيشارك فيها نتانياهو وعباس في نيويورك.

وقال نتانياهو "لم اطرح يوما شرطا مسبقا لإجراء محادثات مع الفلسطينيين ولا مع أي كان. لكنني اطرح شروطا واضحة جدا بشأن نتائج المفاوضات. ثمة عنصران لا بد منهما من اجل أن تكلل بالنجاح وهما الاعتراف (بإسرائيل دولة يهودية) والأمن   "

وجدد نتانياهو معارضته تجميد الاستيطان بشكل تام وهو ما تطالب به الولايات المتحدة والدول العربية والأوروبيون وأكد أن "البناء مستمر وسيبقى مستمرا " .

وانتهى الاجتماع بين نتانياهو وميتشل الأربعاء بدون الإعلان عن اتفاق حول مسألة الاستيطان.

من جهته اعتبر عباس انه لا داع لعقد لقاء مع نتانياهو إذا واصل رئيس الوزراء الإسرائيلي الاستيطان في الضفة الغربية المحتلة .

انشر عبر