شريط الأخبار

الأسرى برام الله: إدارة السجون الإسرائيلية تمنع إدخال أموال الكانتينا للأسرى

11:24 - 16 تموز / سبتمبر 2009

الأسرى برام الله: إدارة السجون الإسرائيلية تمنع إدخال أموال الكانتينا للأسرى

فلسطين اليوم – رام الله

أكد وكيل وزارة الأسرى والمحررين بحكومة رام الله زياد أبو عين اليوم الأربعاء، بأن إدارة مصلحة السجون قد منعت إدخال أموال " الكانتينا " الإضافية للأسرى والتي أقرها مؤخراً مجلس الوزراء بمناسبة شهر رمضان المبارك وعيد الفطر السعيد ، وقررت إعادتها لوزارة الأسرى وعدم السماح للأسرى الاستفادة منها .

واعتبر أبو عين قرار إدارة السجون بالمفاجئ وغير المبرر على الإطلاق ، ويهدف إلى مفاقمة معاناة الأسرى في شهر رمضان المبارك وحرمانهم من شراء احتياجاتهم الأساسية في هذا الشهر الفضيل وبمناسبة عيد الفطر السعيد الذي يحل علينا بعد أيام ، في ظل النقص الحاد في المواد الأساسية التي تقدمها إدارة السجون للأسرى بما فيها الطعام والشراب ، مما يدفع الأسرى لشراء احتياجاتهم من مقصف السجن " الكانتينا " على نفقتهم الخاصة ومن الأموال التي تدخلها وزارة الأسرى .

وذكر أبو عين بأن وزارة الأسرى سبق وأن قدمت طلباً لمصلحة السجون بإدخال عشرين طن من الحلويات وكذلك كمية كبيرة من القهوة وزيت الزيتون والتمور وغيرها من المواد الأساسية ، إلا أن مصلحة السجون رفضت إدخالها من الخارج ، وطلبت تحويل الأموال  على أن يقوم الأسرى بشرائها من كانتينا السجن ، وبعدما حولت الوزارة هذا المبلغ ( 2 مليون شيكل إضافي ) ، فوجئت بقرار مصلحة السجون برفضها تنفيذ ما تم الاتفاق عليه وقررت إعادة المبلغ المذكور للوزارة ، مما سيترتب عليه حرمان الأسرى من شراء تلك الحاجيات و سيفاقم من معاناتهم ، مما خلق حالة من الارتباك والتوتر والقلق بين أوساط الأسرى عموماً ..

وأضاف أبو عين بأن مجلس الوزراء برئاسة د.سلام فياض قرر في جلسة سابقة صرف مبلغ ( 2 مليون شيكل ) إضافية لتوفير الاحتياجات الخاصة لكافة الأسرى في شهر رمضان ومناسبة عيد الفطر السعيد ، بالإضافة لمبلغ الكانتينا الذي يصرف شهرياً للأسرى عن طريق وزارة الأسرى وبالتنسيق مع وزرة المالية .

وأكد أبو عين بأنه سيتابع هذا الموضوع مع كافة الجهات المختصة بما فيها إدارة السجون والشركة المسئولة عن " الكانتينا "

 

انشر عبر