شريط الأخبار

ارتفاع مؤشر غلاء المعيشة..والمواد الغذائية ومستلزمات المسكن والمرطبات هم السبب

09:55 - 14 تموز / سبتمبر 2009

ارتفاع مؤشر غلاء المعيشة..والمواد الغذائية ومستلزمات المسكن والمرطبات هم السبب

فلسطين اليوم- رام الله

كشف الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني اليوم الاثنين، عن ارتفاع أسعار المستهلك في الأراضي الفلسطينية بقدار 1.11% خلال شهر آب 2009 مقارنة بالشهر السابق.

 

وأوضح الجهاز في تقرير صحفي حول جدول غلاء المعيشة الفلسطيني لشهر أغسطس الماضي في الأراضي الفلسطينية، أن هذه الأسعار سجلت ارتفاعا بنسبة 2.43% مقارنة مع آب من العام 2008، حيث ارتفع الرقم القياسي العام لأسعار المستهلك ( سنة الأساس 2004=100) إلى 125.60 مقارنة بـ 124.22 خلال الشهر السابق. 

 

وأضاف أن الأسعار سجلت في القدس ارتفاعاً مقداره 1.16%، بسبب ارتفاع أسعار المواد الغذائية والمشروبات المرطبة بنسبة 2.39%، وأسعار المسكن ومستلزماته بنسبة 1.21%، وأسعار السلع والخدمات الترفيهية والثقافية بنسبة 1.54%، وأسعار الأقمشة والملابس والأحذية بنسبة 0.94%.

 

كما سجلت في قطاع غزة ارتفاعاً مقداره 1.15%، نتج بصورة رئيسية عن ارتفاع أسعار المواد الغذائية والمشروبات المرطبة بنسبة 2.37%، وأسعار الأقمشة والملابس والأحذية بنسبة 1.42%، وأسعار المسكن ومستلزماته بنسبة 0.46%.

 

وفي الضفة الغربية سجلت الأسعار ارتفاعاً مقداره 1.09%، بسبب ارتفاع أسعار المواد الغذائية والمشروبات المرطبة بنسبـة 2.05%، وأسعار المسكن ومستلزماته بنسبة 0.87%،  وأسعار الأقمشة والملابس والأحذية بنسبة 0.63%، وأسعار المشروبات الكحولية والتبغ بنسبة 0.43%. 

 

ولاحظ الإحصاء أن أسعار مجموعة المواد الغذائية والمشروبات المرطبة ومجموعة المسكن ومستلزماته هي سبب الارتفاع الحاصل في الأسعار في الأراضي الفلسطينية، كذلك ارتفاع أسعار الأثاث والمفروشات والسلع المنزلية والأقمشة والملابس والأحذية، بينما اتسمت أسعار بقية السلع في المجموعات الأخرى بالارتفاع أو الانخفاض الطفيف مقارنة بأسعار الشهر السابق.

 

 

 

وعلى المستوى الوطني سجلت أسعار المواد الغذائية والمشروبات المرطبة ارتفاعاً خلال شهر آب 2009 مقداره 2.08% مقارنة بالشهر السابق، نتيجةً لارتفاع أسعارها في القدسJ1 بنسبة 2.39%، وفي قطاع غزة بنسبة 2.37%، وفي الضفة الغربية بنسبة  2.05% .

 

وعزا السبب الرئيسي لارتفاع أسعار هذه المجموعة على المستوى الوطني لارتفاع أسعار الخضروات الطازجة والمجففة والفواكه الطازجة والشاي والاسماك الطازجة والشوكلاتة المحلية، رغم انخفاض أسعار المعكرونة والبيض والدرنيات.  أسعار هذه المجموعة مقارنة بأسعارها في شهر آب 2008 سجلت ارتفاعاً مقداره 3.29%.

 

أما بالنسبة للمشروبات الكحولية والتبغ فقد سجلت أسعارها في الأراضي الفلسطينية ارتفاعاً خلال الشهر الحالي مقداره 0.12% مقارنة بالشهر السابق، نتيجةً لارتفاع أسعارها في الضفة الغربية بنسبة 0.43%، في حين استقرت أسعارها في كل من القدسJ1 وقطاع غزة. أسعار هذه المجموعة مقارنة بأسعارها في شهر آب 2008  سجلت ارتفاعاً مقداره 13.12%.

 

بينما سجلت الأقمشة والملابس والأحذية في الأراضي الفلسطينية ارتفاعا خلال الشهر الحالي مقداره 1.32% مقارنة بالشهر السابق، حيث ارتفعت أسعارها في قطاع غزة بنسبة 1.42%، وفي القدسJ1 بنسبة 0.94%، وفي الضفة الغربية بنسبة 0.63%. أسعار هذه المجموعة مقارنة بأسعارها في شهر آب 2008 سجلت ارتفاعاً مقداره 4.80%.

 

وسجلت نفقات المسكن ومستلزماته في الأراضي الفلسطينية ارتفاعاً خلال الشهر الحالي مقداره 1.15% مقارنة بالشهر السابق، نتيجة لارتفاع أسعارها في القدسJ1 بنسبة 1.21%، وفي الضفة الغربية بنسبة 0.87%، وفي قطاع غزة بنسبة 0.46%. أسعار هذه المجموعة مقارنة بأسعارها في شهر آب 2008 سجلت انخفاضاً مقداره 1.0%.

 

وكذلك بالنسبة للأثاث والمفروشات والسلع المنزلية فقد سجلت أسعارها في الأراضي الفلسطينية ارتفاعاً مقداره 0.60% خلال الشهر الحالي مقارنة بالشهر السابق، نتج هذا الارتفاع بصورة رئيسية عن ارتفاع أسعارها في قطاع غزة بنسبـة 0.60%، وفي الضفة الغربية بنسبة   0.60%، وفي القدسJ1 بنسبـة 0.48%. أسعار هذه المجموعة مقارنة بأسعارها في شهر آب 2008 سجلت ارتفاعاً مقداره 6.54%.

 

والخدمات الطبية سجلت أسعارها في الأراضي الفلسطينية ارتفاعاً طفيفاً خلال الشهر الحالي مقداره 0.03% مقارنة بالشهر السابق، نتيجةً لارتفاع أسعارها في الضفة الغربية بنسبة 0.50%، وفي القدسJ1 بنسبة 0.09%، في حين انخفضت اسعارها في قطاع غزة بنسبة 0.91%.  أسعار هذه المجموعة مقارنة بأسعارها في شهر تموز 2008 سجلت انخفاضاً مقداره 1.03%.

 

النقل والمواصلات سجلت أسعارها في الأراضي الفلسطينية انخفاضاً طفيفاً خلال الشهر الحالي مقداره 0.05% مقارنة بالشهر السابق، نتج بصورة رئيسية عن انخفاض أسعارها في الضفة الغربية بنسبة 0.08%، وفي القدسJ1 بنسبة 0.09%، في حيت ارتفعت اسعارها بشكل طفيف في قطاع غزة بنسبة 0.01%، أسعار هذه المجموعة مقارنة بأسعارها في شهر آب 2008 سجلت انخفاضاً مقداره    4.67%.

 

كما سجلت أسعار مجموعة الاتصالات في الأراضي الفلسطينية ارتفاعاً طفيفاً خلال الشهر الحالي مقداره 0.09% عن الشهر السابق، نتج بصورة رئيسية عن ارتفاع اسعارها في قطاع غزة بنسبة 0.17%، وفي الضفة الغربية بنسبة 0.14%، في حين استقرت أسعارها في القدسJ1. أسعار هذه المجموعة مقارنة بأسعارها في شهر آب 2008 سجلت ارتفاعاً مقداره 0.60%.

 

أما السلع والخدمات الترفيهية والثقافية فقد سجلت أسعارها في الأراضي الفلسطينية ارتفاعاً خلال الشهر الحالي مقداره 0.19% مقارنة بالشهر السابق، حيث ارتفعت أسعارها في القدسJ1 بنسبة 1.54%، في حين تراجعت اسعارها في قطاع غزة بنسبة 0.13%، وفي الضفة الغربية بنسبة 0.10%. أسعار هذه المجموعة مقارنة بأسعارها في شهر آب 2008 سجلت ارتفاعاً مقداره 2.16%.

 

وخدمات التعليم سجلت أسعارها في الأراضي الفلسطينية استقراراً خلال الشهر الحالي، حيث استقرت اسعارها في الضفة الغربية، وفي قطاع غزة، وفي القدسJ1. أسعار هذه المجموعة مقارنة بأسعارها في شهر آب 2008 سجلت ارتفاعاً مقداره 1.97%.

 

أما خدمات المطاعم والمقاهي سجلت أسعارها في الأراضي الفلسطينية ارتفاعاً خلال الشهر الحالي مقداره 0.50% عن الشهر السابق، نتيجةً لارتفاع أسعارها في قطاع غزة بنسبة 0.78%، وفي الضفة الغربية بنسبة 0.61%، وفي القدسJ1 بنسبة 0.25%. أسعار هذه المجموعة مقارنة بأسعارها في شهر آب 2008 سجلت ارتفاعاً مقداره 3.0%.

 

وسجلت أسعار السلع والخدمات المتنوعة في الأراضي الفلسطينية انخفاضاً خلال الشهر الحالي مقداره 0.36% عن الشهر السابق، نتيجةً لانخفاض أسعارها في قطاع غزة بنسبة 0.82%، وفي الضفة الغربية بنسبـة 0.35%، وفي القدسJ1 بنسبـة 0.05%.  أسعار هذه المجموعة مقارنة بأسعارها في شهر آب 2008 سجلت ارتفاعاً مقداره 3.79%.

 

ونوه الإحصاء في تقريره إلى أن الضفة الغربية لا تشمل ذلك الجزء من محافظة القدس الذي ضمته إسرائيل عنوة بعيد احتلالها للضفة الغربية عام 1967.

انشر عبر