شريط الأخبار

أوروبا تطالب العرب بـ"حسن النوايا" مع إسرائيل..وأمريكا تسعى لمفاوضات بـ"الجملة"

09:41 - 14 تشرين أول / سبتمبر 2009

أوربا تطالب العرب بـ"حسن النوايا" مع إسرائيل..وأمريكا تسعى لمفاوضات بـ"الجملة"

فلسطين اليوم- وكالات

كشف مسؤول أمريكي كبير اليوم الاثنين، أن الإدارة الأمريكية ترغب في إطلاق المفاوضات على جميع المسارات حتى نهاية العام الجاري، وأن هذا الموقف هو خلاصة تقارير أعدتها طواقم خاصة شكلها الرئيس الأمريكي باراك أوباما، وأوصت باستئناف المفاوضات على المسارات الفلسطينية والسورية واللبنانية، محذرة من التأخير في ذلك.

 

وقال المسؤول الأمريكي إن إدارة الرئيس أوباما أبلغت الفلسطينيين ودمشق وبيروت بهذا الموقف، وأن التركيز على المسار الفلسطيني لا يعني تجميد أو إهمال المسارات الأخرى.

 

وأضاف المسؤول الأمريكي لـ"المنار"، أن أكثر من جهة رسمية في الولايات المتحدة، وتحديداً من الخارجية والأمن القومي تجري اتصالات مع سوريا بالتعاون مع جهات إقليمية كتركيا لإقناعها باستئناف المفاوضات في إطار خطة الرئيس أوباما لتحقيق السلام الشامل في منطقة الشرق الأوسط التي سيعلن عنها قريبا.

 

وأشار المسؤول الأمريكي إلى أن القيادة السورية لا تعارض استئناف المفاوضات على قاعدة الاتصالات غير المباشرة التي جرت في عهد حكومة ايهود اولمرت وبرعاية أنقرة.

 

وأكد المسؤول الأمريكي وجود اتصالات بين دمشق وواشنطن تساندها اتصالات تقوم بها دول أوروبية وإقليمية من أجل تهيئة الأجواء لإطلاق المسارات الثلاث السورية واللبنانية والفلسطينية، وكشف المسؤول الأمريكي عن طلب تقدمت به دول أوروبية إلى دول عربية لتبدأ بتقديم خطوات حسن نية مع إسرائيل، لدفعها إلى قبول انطلاق العملية السلمية لما فيه مصلحة تل أبيب.

انشر عبر