شريط الأخبار

قريباً.. مفاعل نووي في الأردن

08:55 - 14 تشرين أول / سبتمبر 2009


فلسطين اليوم : القدس المحتلة والوكالات

بينما يزداد القلق الإسرائيلي من البرنامج النووي الإيراني، وتخوض صراعا دبلوماسيا إلى جانب القوى الغربية العظمى ضده، يتقدّم جيرانها في الشرق الأوسط بسرعة نحو مفاعلاتهم النووية الخاصة بهم.

وعلمت صحيفة "معاريف" أن مدينة الاستجمام الجنوبية "إيلات" كفيلة بأن تجد نفسها، قريبة جدا، بجوار موقع من نوع آخر تماما، وهو محطة توليد طاقة نووية.

وذكرت أن الأردن وقعت على اتفاق مع الشركة البلجيكية "تركتبل" لبناء مفاعل نووي في أراضيها، مشيرةً إلى أن حجم الصفقة 12 مليون دولار، وهدفها إقامة محطة توليد طاقة نووية مما يقلص تعلق الأردن باستيراد النفط.

وستجري شركة "تركتبل" في العامين القريبين استطلاعا لتحديد الموقع الدقيق الذي ستقام فيه المحطة النووية.

وأفادت وكالة "بترا" الأردنية للأنباء بأن المحطة ستقام بجوار شواطىء البحر الأحمر، نحو 25 كم جنوبي العقبة (بمحاذاة الحدود السعودية)، كما عُلِم أيضاً بأن "خالد طوقان" رئيس المشروع الأردني قال: "إن المكان المختار مناسب من ناحية جودة البيئة والأمان".

وأشارت الوكالة إلى أن أعمال البناء ستبدأ مع نهاية السنة الحالية، وفي غضون خمس حتى ست سنوات سيبدأ العمل في المكان أول مفاعل ذو إنتاجية ألف ميغاواط.

ويتوقع الأردنيون انه في محيط 2030 سيكون بوسعهم أن يصدروا الكهرباء لجيرانهم، وقال أمس القائم بأعمال ونائب رئيس بلدية "إيلات"، ايلي لنكري "إن الموضوع بالتأكيد يحتاج الى موقف، اذا تبين أن الأنباء صحيحة سندرس الموضوع وسنرد عليه".

وينضم المشروع الأردني الى سلسلة طويلة من المشاريع المشابهة التي تحيط بإسرائيل.. سوريا، حسب منشورات أجنبية، أقامت المنشأة النووية في دير الزور بمساعدة كورية شمالية – ذاك الموقع الذي قصف ودمر على يد إسرائيل".

بالإضافة إلى مصر التي وقعت في 2008 على اتفاق مع روسيا لإقامة أربعة مفاعلات، تونس، إمارات الخليج، كلها تسعى إلى إقامة محطات توليد طاقة نووية على نحو معلن، لإنتاج الكهرباء ومكافحة أزمة الطاقة العالمية بهذه الطريقة.

انشر عبر