شريط الأخبار

صحة رام الله:إغلاق المدارس فقط في الدول التي ينتشر فيها "إنفلونزا الخنازير" بشكل وبائي

01:22 - 13 حزيران / سبتمبر 2009

صحة رام الله:إغلاق المدارس فقط في الدول التي ينتشر فيها "إنفلونزا الخنازير" بشكل وبائي

فلسطين اليوم- نابلس

أكد وزير الصحة بحكومة رام الله الدكتور فتحي أبو مغلي اليوم الأحد، أن توصية منظمة الصحة العالمية التي صدرت مؤخراً حول تداعيات داء أنفلونزا الخنازير بشأن إغلاق المدارس، تشمل فقط الدول التي ينتشر فيها المرض بشكل وبائي.

 

وأضاف أبو مغلي في تصريحات صحفية، أن احتمال انتشار المرض في المدارس بالأراضي الفلسطينية هو احتمال محدود، مشيراً إلى الإجراءات التي تتخذها وزارتا الصحة والتربية والتعليم في هذا السياق.

 

وقال إن ما تم تشخصيه حتى الآن هو فقط 122 حالة، وأن هذا العدد قليل جداً بالنسبة لجائحة عالمية، حيث يعتقد أن العدد الحقيقي للمصابين عالمياً تجاوز 2 مليون إصابة.

 

وأشار وزير الصحة إلى الإجراءات التي ستتخذها في حال تشخيص إصابة في أحد الصفوف الدراسية، موضحاً أن إصابة تلميذ لا يعني إغلاق الصف أو المدرسة، قائلاً:"سيتم إغلاق الصف الدراسي في حال إصابة عدد كبير داخل الصف.' نطمئن المجتمع والتلاميذ بأن الأمور تحت السيطرة'.

 

وكانت وزارة الصحة قد حجزت مليون و200 ألف جرعة من لقاح المرض، غير أن أبو مغلي أعرب عن شكوكه في أن تصل هذه اللقاحات في الوقت الذي ترغب به وزارة الصحة، وعالميا لم تنتج الشركات المصنعة لهذا اللقاح كميات تجارية بكميات كبيرة.

 

وقال أبو مغلي' نأمل أن تصل اللقاحات قبل موسم الحج.نستطيع وقتئذٍ تطعيمهم'، منوهاً إلى وجود تعاون إقليمي بين فلسطين والدول العربية ودول الإقليم في التصدي لهذا الوباء.

 

وقال إن أي قرار يخص شعوب المنطقة سيتخذ بشكل جماعي، وعندما نجد أن هناك تطوراً ملحوظا على انتشار المرض، سيتم اتخاذ قرار مشترك بين كل الدول العربية بهذا الخصوص.'.

 

ومن المقرر أن يجتمع مجلس وزراء صحة دول إقليم الشرق الأوسط في الخامس من تشرين أول المقبل في المغرب حيث ستناقش تداعيات هذا المرض والإجراءات الواجب إتباعها.

انشر عبر