شريط الأخبار

تواجد عسكري وبوليسي إسرائيلي مُكثّف في بلدة سلوان بالقدس المحتلة

12:11 - 12 تموز / سبتمبر 2009

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

حوّلت قوات الاحتلال، اليوم، حيّ وادي حلوة في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، إلى ثكنة عسكرية، وأحاطت البؤرة الاستيطانية المُسماة بـ 'مدينة داوود' في مدخل الحي بعددٍ كبيرٍ من عناصرها وآلياتها، وحوّلت حركة سير المواطنين وسياراتهم من الطريق الرئيسي إلى طريقٍ فرعية.

 

وذكرت مصادر محلية بأن سكان الحي والأحياء المجاورة في البلدة يترقبون لحظة بلحظة أية أخبار عن حالة المواطن أحمد قراعين الذي يرقد الآن في مشتشفى هداسا في القدس والذي أُصيب الليلة الماضية برصاص أحد جنود الحراسة على البؤرة الاستيطانية، ووُصفت حالته بالخطيرة والحرجة.

 

وكانت الجماعات اليهودية المتطرفة، حاولت اقتحام حي وادي حلوة، الليلة الماضية، واشتبكت مع المواطنين في مواجهات عنيفة تدخل على أثرها جنود الحراسة على البؤرة الاستيطانية وأطلقوا الرصاص الحيّ على المواطنين الفلسطينيين وأصابوا المواطن قراعين وفتى (13عاما).

 

من جهة ثانية، أمّ منزل قراعين طوال الساعات الماضية عدد كبير من سكان الحي ومن مختلف مناطق القدس للتضامن مع العائلة وسكان الحي.

انشر عبر