شريط الأخبار

النائب الأشقر: دخول قادة "فتح" لغزة مرهون بإجراءات عملية في الضفة

08:02 - 10 تشرين أول / سبتمبر 2009

النائب الأشقر: دخول قادة "فتح" لغزة مرهون بإجراءات عملية في الضفة

فلسطين اليوم- غزة

رهن النائب إسماعيل الأشقر نائب رئيس كتلة "حماس" البرلمانية دخول قادة "فتح" مرهون بإجراءات عملية على الأرض في الضفة الغربية، مطالبا بالإفراج عن المعتقلين السياسيين وإدانة ووقف ملاحقة وقتل وتعذيب المقاومين هناك.

 

وقال الأشقر في تصريح مكتوب له "غزة أرض لكل أهلها وترحب بوفد حركة "فتح" بالمجيء لغزة، ولكن عليهم قبل القدوم لها أن ينظروا بالعين الفاحصة لما يحدث لإخواننا ونوابنا ومجاهدينا على أيدي الأجهزة الأمنية التابعة لعباس وفياض".

 

وتساءل النائب "هل يعقل أن يرحب أهل غزة بهم في حين صرخات وأنات المجاهدين في سجونهم تسمع من غزة".

 

وطالب نائب رئيس كتلة "حماس" البرلمانية وفد حركة "فتح" قبل المجيء لغزة الإفراج عن المعتقلين السياسيين وقال:" أطالبكم قبل المجيء لغزة بالإفراج عن ما لديكم من معتقلين سياسيين والذين يزيد عددهم عن الألف وإدانة ملاحقة المقاومة وتعذيب المجاهدين وقتلهم".

 

كما طالب الأشقر بالكف عن عرقلة النواب من ممارسة أعمالهم ، وتسهيل مهام الدكتور عزيز دويك كي يتمكن من ممارسة عمله وقال :" وإلا فإن الزيارة ستكون بلا معنى وغير مرحب بها."

انشر عبر