شريط الأخبار

يديعوت تكشف عن وثيقة تثبت موافقة نتانياهو على الانسحاب من الجولان ومكتبه ينفي

10:08 - 10 تشرين أول / سبتمبر 2009

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية صباح اليوم عن وثيقة تدل - حسب اقوالها - على ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو كان قد وافق في فترة ولايته الأولى في رئاسة الوزراء قبل حوالي عشر سنوات على انسحاب اسرائيل الكامل من هضبة الجولان.

 

ونشرت الصحيفة نسخة لهذه الوثيقة وهي عبارة عن مسودة معاهدة سلام بين سوريا واسرائيل قدمها مبعوث رئيس الوزراء الاسرائيلي آنذاك رجل الاعمال اليهودي الاميركي رون لاودر الى الرئيس الاميركي الاسبق بيل كلينتون.

 

وجاء في الوثيقة ان اسرائيل ستنسحب من الاراضي السورية التي احتلت عام 1967 الى حدود متفق عليها تعتمد على خط الرابع من حزيران عام سبعة وستين .

 

ووافقت سوريا بالمقابل على بقاء محطة انذار أميركية فرنسية على جبل الشيخ لمدة عشر سنوات بعد الانسحاب الاسرائيلي .

 

نتنياهو كان قد نفى خلال السنوات الماضية موافقته على انسحاب اسرائيل من هضبة الجولان . وأكد ديوان رئاسة الوزراء الاسرائلية تعقيبا على هذا النبأ ان نتنياهو يؤكد مجددا انه لم يوافق قط على الانسحاب الى خط الرابع من حزيران ولكنه ما زال مستعدا لاجراء مفاوضات مع سوريا دون شروط مسبقة .

 

وقال رئيس جهاز الموساد الاسبق داني ياتوم ان نتنياهو وافق خلال فترة ولايته الأولى في رئاسة الوزراء قبل اكثر من عشر سنوات على انسحاب اسرائيل الكامل من هضبة الجولان مقابل توقيع معاهدة سلام مع سوريا وتطبيع العلاقات معها . واضاف ياتوم الذي اشغل منصب رئيس الموساد خلال الفترة المذكورة ان افضل دليل على موقف نتاياهو هو وثيقة تنشر في كتابه الجديد .

 

 

 

 

انشر عبر