شريط الأخبار

خلال لقائه رؤساء 3 مؤسسات إعلامية: السراج يعد ببذل كل جهد للإفراج عن صحفيي الضفة

03:38 - 08 كانون أول / سبتمبر 2009


فلسطين اليوم : غزة

اجتمع اليوم الثلاثاء، رؤساء ثلاث مؤسسات إعلامية مع الدكتور إياد السراج أمين سر لجنة الوفاق والمصالحة الوطنية، وطالبوه بالتدخل للإفراج عن خمسة صحفيين معتقلين في سجون الضفة الغربية.

واستعرض الصحفي صالح المصري رئيس التجمع الإعلامي الفلسطيني، الانتهاكات الخاصة بحقوق الصحفيين خلال شهر أغسطس / آب الماضي وشملت اعتقال وملاحقة عدد من الصحفيين بالضفة الغربية المحتلة والإفراج عن بعضهم بعد عدة أيام.

وقال المصري :"إن الأجهزة الأمنية بالضفة الغربية لا زالت تعتقل قيس أبو سمرة مراسل صحيفة الحقيقة الدولية في الضفة، وطارق أبو زيد المراسل السابق لقناة الأقصى في جنين، وخلدون مظلوم المنسق الإعلامي لمكتب النواب الإسلاميين في رام الله، وإياد السرور من الخليل، وأسيد عمارنة مصور فضائية الأقصى السابق من بيت لحم".

من جانبه قال ياسر أبو هين رئيس كتلة الصحفي الفلسطيني:" إن معظم المعتقلين تعرض للتعذيب، ويتم التحقيق معهم عن عملهم الإعلامي والصحفي بشكل مخالف للقانون الأساسي الفلسطيني الذي ضمن حفظ حرية الرأي والعمل الصحفي".

ودعا أبو هين الدكتور السراج إلى بذل الجهود المكثفة والضغط على الأطراف كافة باتجاه الذهاب بنوايا جادة إلى جلسة الحوار الوطني القادمة، مع الأخذ بعين الاعتبار تهيئة الأجواء لإنجاحها وعلى رأس ذلك الإفراج عن كافة الصحفيين المعتقلين وخاصةً قبل حلول عيد الفطر المبارك، وضمان تحييد الصحفيين وعدم تعريضهم للاعتقال والمساءلة والملاحقة سواء في الضفة الغربية أو قطاع غزة، كونهم من أهم الجهات التي قد تساهم في الدعم باتجاه الحوار وترسيخ معاني الوحدة الوطنية.

من جانبه، دعا عماد الإفرنجي رئيس منتدى الإعلاميين الفلسطينيين إلى تدخل مباشر من قبل لجنة الوفاق والمصالحة لضمان الإفراج عن الصحفيين المعتقلين ووقف ملاحقتهم.

وسلمت المؤسسات الإعلامية أمين سر لجنة الوفاق نسخة عن تقاريرها الشهرية التي ترصد انتهاكات حقوق الصحفيين على الأجندة الفلسطينية والأجندة الإسرائيلية.

من جهته، أشاد الدكتور السراج بالإعلاميين الفلسطينيين ودورهم في فضح انتهاكات الاحتلال وترسيخ حرية الرأي والتعبير ونشر الحقيقة، مؤكداً وقوفه إلى جانب الصحفيين الفلسطينيين.

وقال:" إنه تسلم مذكرة من المؤسسات الإعلامية بشأن الصحفيين المعتقلين وسيتابعها مع الرئيس محمود عباس و رئيس الوزراء في رام الله سلام فياض بهدف الإفراج عنهم وإتاحة الحريات الصحفية لأنها حق بموجب القانون الأساسي".

وأضاف "أن قضية الصحفيين المعتقلين ستكون على رأس جدول أعمال اجتماع لجنة الوفاق والمصالحة غدا الأربعاء مع رئيس الوزراء سلام فياض".

انشر عبر