شريط الأخبار

لدعم الجهود المصرية.."الزعنون" عقب اجتماعه بـ"موسى": مبادرتنا لإنهاء الانقسام هي الأخيرة

06:49 - 07 تموز / سبتمبر 2009

فلسطين اليوم-وكالات

 اكد رئيس المجلس الوطنى الفلسطينى سليم الزعنون هنا اليوم ان المجلس يسخر كل امكانياته لانهاء حالة الانقسام الراهنة على الساحة الفلسطينية منوها بان هناك مبادرة جديدة بهذا الخصوص.

واوضح الزعنون فى تصريح للصحافيين عقب اجتماعه مع الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى ان المجلس الوطنى الفلسطينى يقوم بمبادرة جديدة تتمثل في الانتقال على رأس وفد من المجلس يمثل حركة فتح الى قطاع غزة من اجل دعم جهود المصالحة وانهاء الانقسام.

ووصف مثل هذا التحرك بانه يعد "الورقة الاخيرة" للانتهاء من حالة الانقسام وبما يدعم الجهود المصرية المبذولة بهذا الاتجاه.

 

وذكر الزعنون ان اجتماعه مع موسى تناول مبادرة المجلس لانهاء حالة الانقسام منوها بانه قدم للامين العام رسالة حول هذا الموضوع" لكى يتحدث هو فى الاجتماع المرتقب للاتحاد البرلمانى العربى الذى من المقرر أن يعقد فى مصر برئاسة فلسطين.

 

واضاف ان حماس جزء من الشعب الفلسطيني ويجب ان تكون ممثلة فى المجلس الوطني تماما مثل حركة فتح وسنطور هذه الأفكار حتى يكون لحماس نفس عدد عدد ممثلي حركة فتح التى لها 49 عضوا في المجلس وكذلك الأمر بالنسبة للأحزاب والفصائل الأخرى كالجهاد الإسلامي التي يجب ان تدخل المجلس الوطني الذي يعد اعلى سلطة تشريعية وقيادية في منظمة التحرير الفلسطينية وهو الذي يضع سياسة المنظمة ومخططاتها.

 

ويأتي إجتماع الزعنون مع موسي بمقر الجامعة العربية لبحث اخر مستجدات الوضع الفلسطينى بعد يوم واحد على مباحثات الاخير مع رئيس المكتب السياسى لحركة حماس خالد مشعل

انشر عبر