شريط الأخبار

عضو الكنيست بينس: باراك تحوّل إلى مقاول تنفيذي لدى نتنياهو

05:50 - 07 تموز / سبتمبر 2009

  فلسطين اليوم-القدس المحتلة

انتقد عضو الكنيست عن حزب 'العمل' الإسرائيلي أوفير بينس اليوم، بشدّة، رئيس حزبه ووزير الحرب الإسرائيلي إيهود باراك، بالقول: 'حذرنا من أن باراك سيكون مقاولا تنفيذيا لدى نتنياهو، واليوم بالفعل أقرّ مئات الوحدات السكنية في المستوطنات'.

 

وجاء هذا تعقيبًا على إعلان باراك، اليوم، عن إقرار بناء مئات الوحدات السكنية فيما يسمى بـ'الكتل الاستيطانية' في الضفة الغربية المحتلة.

 

وقال رئيس حزب 'ميرتس' عضو الكنيست حاييم أورون إن قرار باراك هو 'قرار نموذجيّ لحكومة تتذبذب... حكومة لا تستطيع اتخاذ قرارات وتعتقد أن أكثر ما يمكنها فعله هو البقاء'.

 

أما عضو الكنيست عن 'كاديما' نحمان شاي وهو الناطق الأسبق بلسان جيش الاحتلال الإسرائيلي فاعتبر إعلان باراك 'ضارًا ومثيرا للسخط'، وأضاف أن 'الحكومة تحاول خداع الجمهور بقرارات مضحكة لا تقول شيئًا من حيث الاستيطان ميدانيا، ولكنها تثير سخط الرأي العام العالمي ضد إسرائيل دون داع'.

 

أما رئيس حزب 'البيت اليهودي-المفدال' عضو الكنيست زبولون أورليف فاعتبر القرار بمثابة محاولة 'رمي عظمة للمستوطنين'، مضيفًا أن 'نتنياهو يريد أن يظهر أنه إلى جانب التجميد يقرّ البناء أيضًا، ولكن من أجل إيهام الجمهور لا أكثر'.

 

انشر عبر