شريط الأخبار

ثلاث كتل صحفية تدعو الهيئة المستقلة للتحقق من الانتهاكات بحق الصحفيين

06:12 - 03 تموز / سبتمبر 2009

ثلاث كتل صحفية تدعو الهيئة المستقلة للتحقق من الانتهاكات بحق الصحفيين

فلسطين اليوم- غزة

دعت ثلاث كتل صحفية الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان للتحقق من كل الانتهاكات التي تقع بحق الصحفيين الفلسطينيين أينما كانوا، مع عدم إهمال "جريمة" اعتقال أي منهم سواء في الضفة الغربية أو قطاع غزة.

 

وقالت الكتل في رسالة وجهتها إلى الهيئة بخصوص "قصور الهيئة في تضمين تقريرها الشهري حول انتهاكات حقوق الانسان والحريات، للانتهاكات التي تعرض لها الصحفيون: "ان الانتهاكات الواقعة على الصحفيين الفلسطينيين سواء في الضفة الغربية وقطاع غزة هي حوادث منشورة للجميع وبإمكان موظفيكم رصدها بسهولة والتأكد من وقوعها من الصحفيين الذين انتهكت حقوقهم بأنفسهم".

 

وطالبت الكتل، الهيئة بتوضيح أسباب غياب الانتهاكات التي وقعت خلال شهر أغسطس/ آب الماضي تحديداً عن تقريرها الشهري لا سيما ان الضفة الغربية شهدت ملاحقات كبيرة واعتقالات للصحفيين الفلسطينيين دون أي مسوغ قانوني، علما أنه تقرير رسمي يتم اعتماده على أعلى المستويات، ولا يجب بأي حال من الأحوال أن يشمل معلومات مضللة أو منقوصة.

 

وأكدت الكتل أن التغاضي عن استمرار مأساة اعتقال الصحفيين هي مبعث قلق رغم أنها قضية متعلقة بالحقوق التي كفلها القانون والتي تعمل الهئية على التحقق دوما من صيانتها وتوثيق الانتهاكات بحقها متسائلة لماذا يتم إهمالها بهذا الشكل؟

 

وقالت: "رغم تطرق تقريركم الشهري لحادثة سجل فيها اعتداء على الحريات الإعلامية، وهي حادثة الاعتداء على الصحفي مازن البلبيسي، إلا أن التوثيق الشهري لتقريري كتلة الصحفي الفلسطيني والتجمع الإعلامي الفلسطيني يظهر ما لا يقل عن 10 حوادث انتهاك لحرية الصحفيين ومنها اعتقال بعضهم وعرقلة عمل البعض الآخر ومنعهم من التغطية الصحفية وغير ذلك، واستمرار اعتقال عدد من الصحفيين لأشهر طويلة مثل الزميل اياد سرور من محافظة الخليل".

 

والكتل الثلاث هي "كتلة الصحفي الفلسطيني، والتجمع الإعلامي الفلسطيني، ومنتدى الإعلاميين الفلسطينيين".

انشر عبر