شريط الأخبار

أبو الغيط يؤكد لسولانا ضرورة وقف الاستيطان الإسرائيلي واستئناف المفاوضات

03:30 - 02 حزيران / سبتمبر 2009

فلسطين اليوم: وكالات

أكدت مصر على ضرورة الوقف الكامل للنشاط الاستيطاني الاسرائيلي في كافة الأراضي الفلسطينية المحتلة بما في ذلك القدس الشرقية وأهمية استئناف العملية السياسية على جميع المسارات العربية والتوصل إلي تسوية شاملة.

جاء ذلك خلال لقاء لوزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط في ساعه متأخرة من ليلة أمس الثلاثاء (1/9) بالقاهرة مع خافيير سولانا المنسق الأعلى للشؤون السياسية والأمنية فى الاتحاد الأوروبي .

وقد أكد أبو الغيط لسولانا أن مصر تؤيد كذلك أن تكون الفترة التى يتم خلالها تجميد الاستيطان هى ذاتها الفترة التى يتم خلالها استئناف واستكمال المفاوضات السياسية بين الجانبين الفلسطيني الإسرائيلي وصولاً إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.

وقد تناول أبوالغيط خلال المحادثات التي أجراها مع سولانا نتائج لقاءاته مع المسؤولين خلال جولته فى المنطقة والتى شملت إسرائيل وفلسطين وسوريا ولبنان، ولفت إلى أن اللقاء ركز على بحث الجهود المبذوله لاستعادة الزخم فى العملية السياسية بين الفلسطينيين والاسرائيليين، وأن سولانا حرص بدوره على الاستماع إلى تقييم الوزير أبو الغيط بشأن الرؤية المصرية للوضع الحالى.

وأكد وزير الخارجية المصري خلال اللقاء على أن مصر تدعم الجهد المبذول من الإدارة الأمريكية للتوصل إلى صيغة يتم بمقتضاها الوقف الكامل للنشاط الاستيطاني الاسرائيلي فى كافة الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فى ذلك القدس الشرقية.

وأوضح أبو الغيط أن مصر تواصل جهودها على كافة المسارات الأخرى التى تتيح تهيئة المناخ المناسب لإستئناف العملية السياسية التفاوضية ومن بينها السعي لتحقيق المصالحة الفلسطينية وإتمام صفقة تبادل الأسرى، وهى الإجراءات التى تتطلع بها مصر دون كلل بهدف مساعدة الجانب الفلسطيني على استعادة حقوقة وكذلك لمساعدة المواطن الفلسطيني على تحقيق مستوى أفضل لمعيشته.

وتناولت المحادثات أيضاً الأوضاع فى المشرق العربى بمختلف أبعادها وكذلك تطورات الوضع الخاص بالملف النووي الإيراني.

انشر عبر