شريط الأخبار

تقرير إسرائيلي: مخطط لإقامة حي يهودي جديد في القدس لإسكان 2000 مستوطن

12:08 - 02 تموز / سبتمبر 2009

تقرير إسرائيلي: مخطط لإقامة حي يهودي جديد في القدس لإسكان 2000 مستوطن

فلسطين اليوم- القدس

كشفت جمعية "عير شاليم" الإسرائيلية، النقاب عن خطة استيطانية جديدة، قدمت إلى ما يسمى بمجلس إدارة (سلطة تطوير القدس)، لبناء الحي الاستيطاني الجديد "بوابة الشرق" المعد لاستيعاب 2000 مستوطن يهودي جديد، حيث يرتبط هذا المشروع بسلسلة من أوامر المصادرة التي تمت خلال الأعوام القليلة الماضية، فغالبيتها العظمي ملكية عربية، حسب تأكيدها.

 

وقالت الجمعية: إن سلطات الاحتلال تنوي بناء حي استيطاني جديد فاخر قرب مخيم شعفاط من الجهة الثانية، أي حصر المخيم بين مستوطنتين وجدار الفصل العنصري، ما سيؤدي إلى إثارة مشاعر الغضب وسط سكان القدس عامة وسكان المخيم خاصة. مشيرة إلى أن المشروع يمتد من مخيم شعفاط وبيت حنينا والطور وتقع الأراضي على طول شوارع 9,13,1 وشارع القدس "معاليه ادوميم".

 

وحسب ما يسمى "سلطة التطوير"؛ فإن الحديث يدور عن الخيار الأساسي لتطوير شمالي – شرقي القدس ويدعي مصممو المشروع أن الخطة التي قدمت تستجيب لكل احتياجات أحياء شمالي المدينة "العلمانية والدينية والعربية" معاً وتوفر الحلول لكل المتطلبات المدنية كمجمعات مواصلات عامة ومناطق تجارية وتشغيلية وكذلك أماكن نقاهة واستجمام ومجمع تجاري ضخم.

 

ويمتد مشروع "بوابة الشرق" أيضاً إلى الأراضي المجاورة لمفرق التلة الفرنسية على حدود "تلة مبتاء" (70 دونما) وفي هذه المنطقة من المقرر بناء مجمع تجاري (10 آلاف متر) وكذلك وحدات سكنية فاخرة وفندق مكون من 400 غرفة وقرب الفندق من الجهة الأخرى للمفترق من المقرر إقامة موقع نقاهة واستجمام (60 دونما) يضم مقاصف وملاعب تنس أرضي وبرك سباحة وكذلك فندق صغير مكون من 100 غرفة لخدمة السكان "المتدينين".

 

ويشمل المشروع أيضاً اقتراحات "لتطوير" مناطق أخرى، زيادة حجم وتوسع التلة الفرنسية بواسطة بناء على ساحة 80 دونما في السفوح الجنوبية للحي وتطوير مناطق (100 دونم) قرب شارع معالية ادوميم حيث سيقام هناك مجمع أثري ومقبرة.

 

ويدخل في نطاق المشروع 55 دونماً تعود ملكيتها للأوقاف الإسلامي و36 دونما لملكية شركة الكهرباء في القدس.

انشر عبر