شريط الأخبار

دبلوماسيون أمريكيون يقللون من احتمال عقد قمة ثلاثية في نهاية أيلول الجاري

08:37 - 02 تموز / سبتمبر 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

شكك دبلوماسيون أمريكيون في نيويورك في إمكانية عقد قمة ثلاثية تجمع الرئيس الأمريكي باراك أوباما، ورئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، والتي كان يتوقع أن تتم في نهاية الشهر الجاري على هامش الاجتماع السنوي للجمعية العامة للأمم المتحدة.

ونقل عن مصادر مطلعة في الأمم المتحدة ذات صلة بمندوب الولايات المتحدة في الأمم المتحدة أن الاحتمالات لعقد هذه القمة ضئيلة جدا.

ونقلت "هآرتس" عن سفير دولة غربية أنه لا يوجد معلومات من أي طرف من الأطراف ذات الصلة يمكن أن تؤكد عقد مثل هذه القمة.

وبحسبه فإن ممثلي الولايات المتحدة في الأمم المتحدة إنهم لا يعلمون بوجود برنامج كهذا على جدول الرئيس الأمريكي، الذي سيمكث ثلاثة أيام في نيويورك خلال الاجتماع السنوي.

كما صرح دبلوماسيون في نيويورك أن أوباما لن يشارك في قمة ثلاثية مع نتنياهو وأبو مازن بدون أن يكون واثقا من الوصول إلى نتائج إيجابية بالنسبة للولايات المتحدة.

كما نقل عن دبلوماسيين ومحللين في نيويورك قولهم إنه على ما يبدو فإن الدول العربية والإسلامية المشاركة في الاجتماع السنوي للجمعية العامة تنوي عرض مواقف أكثر تصلبا مما ترغب به الولايات المتحدة.

وتأتي هذه التوقعات في ظل الرفض الإسرائيلي للتجميد الكلي لأعمال البناء في المستوطنات في الضفة الغربية، بما في ذلك القدس.

انشر عبر