شريط الأخبار

كتلة الصحفي الفلسطيني: انتكاسة جديدة لحرية الإعلام بعد اعتقال 5 صحفيين خلال أسبوع

02:54 - 31 تشرين أول / أغسطس 2009

فلسطين اليوم – غزة

شجبت كتلة الصحفي الفلسطيني بشدة حملة الاعتقالات الأخيرة التي طالت 5 صحفيين في الضفة الغربية ثلاثة منهم لدى الاحتلال واثنين لدى الأجهزة الأمنية الفلسطينية.

 

واعتبرت الكتلة في بيان لها وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه اليوم الاثنين هذه الاعتقالات محاولة جديدة تضاف إلى المحاولات السابقة في طمس حرية الصحافة وقمع حرية الرأي والتعبير.

 

وأبدت الكتلة استغرابها الشديد من الصمت غير المبرر من نقابة الصحفيين فاقدة الشرعية بالضفة الغربية، وتقول لها: "أين صوتكم ونصرتكم للصحفيين يا نقابة الصحفيين!!".

 

وقالت الكتلة إنها تنظر بعين الريبة إلى الاعتقالات التي قام بها الاحتلال الإسرائيلي بحق الصحفيين الثلاثة، خاصة وأنهم قد اعتقلوا جميعهم بمن فيهم الصحفية غفران زامل في السابق لدى الأجهزة الأمنية الفلسطينية لفترات متفاوتة!!.

 

وطالبت كتلة الصحفي المؤسسات الحقوقية الدولية والمحلية لرفع الصوت عالياً باتجاه الضغط على الاحتلال من أجل الإفراج عن جميع الصحفيين بلا استثناء، خاصة وأن اعتقالهم يتنافي مع كل المواثيق الدولية التي تحرم اعتقال الصحفيين.

 

وتابعت :"نقول للسلطة الفلسطينية من باب أولى قبل أن نطالب الاحتلال بالإفراج عن المعتقلين خاصة الصحفيين منهم، فإن عليها أن تفرج فوراً ودون تلكؤ عن كل الصحفيين المعتقلين".

 

ودعت كتلة الصحفي الفلسطيني كافة الزملاء الإعلاميين والمؤسسات الحقوقية والإعلامية إلى التحرك لنصرة زملائهم الصحفيين في سجون الاحتلال ، وكسر حاجز الصمت للمرة الأخيرة إزاء ملاحقات واعتقالات الأجهزة الأمنية الفلسطينية بحق زملائنا في الضفة الغربية.

انشر عبر