شريط الأخبار

أستاذة أمريكية من أصل يهودي تؤكد متاجرة الإسرائيليين بأعضاء الشهداء

12:39 - 31 تشرين أول / أغسطس 2009

فلسطين اليوم : بيت لحم

قدمت الباحثة الأكاديمية الأمريكية من أصل يهودي، نانسي شيبرهيوز، أستاذة علوم الانثربولوجيا بجامعة بيركلي بولاية كاليفورنيا بحثاً مفصلاً عن تجارة الأعضاء البشرية بالعالم.

واختارت الباحثة أن تقتبس منه فقرات مطولة لنشرها في صحيفة يهودية بالولاية هي "جويش ويك كاليفورنيا" لإثبات أن ما نشرته الصحيفة السويدية كان صحيحاً بل إنه لم يمثل إلا جزءاً من الحقيقة.

وقالت في مقالها :"إنها كانت تتابع حلقة الحاخامات و"رجال الأعمال" التي قبض على أعضائها في نيوجيرسي الشهر الماضي قبل القبض عليهم وإنها حصلت على تقارير من نشطاء في إسرائيل وفي بلدان أخرى حول أنشطة الحلقة وإنها ساهمت في توجيه اهتمام السلطات لنشاط تلك المجموعة الإجرامية".

وتابعت "توجد في إسرائيل شركة مقرها "تل أبيب" توظف أحد أبرز الأطباء المتخصصين في نقل الأعضاء والطاقم الطبي الذي يساعده".

وتضيف "كان الثمن الذي تتقاضاه الشركة ممن يرغبون في الحصول على أعضاء مناسبة في البداية هو 120 ألف دولار وذلك في عام 1998. بعد ذلك ارتفع السعر إلى 200 ألف في عام 2000 ثم 250 ألفاً في عام 2003 واستقر عند ذلك حتى عام 2007 حين زاد إلى 270 ألف دولار".

انشر عبر