شريط الأخبار

"الشاباك" يعتقل فلسطينياً من الطيرة كان يخطط لاغتيال غابي اشكنازي

11:55 - 31 تشرين أول / أغسطس 2009

فلسطين اليوم : ترجمة خاصة

ذكرت الإذاعة العبرية العامة ظهر اليوم الاثنين، أن جهاز الأمن العام الإسرائيلي "الشاباك" اعتقل قبل حوالي شهر، فلسطينياً يقطن في مدينة الطيرة بالمثلث ويُدعى راوي سلطاني، الذي كان قد تجنّد في صفوف حزب الله اللبناني في المغرب وكُلِّف باغتيال رئيس أركان الجيش الإسرائيلي الجنرال غابي اشكنازي.

وأفادت الإذاعة أن "المشتبه فيه كان يراقب حركات وسكنات الجنرال اشكنازي بهدف جمع المعلومات تمهيداً لتنفيذ عملية الاغتيال، رغبةً من منظمة حزب الله في الانتقام لاغتيال قائدها العسكري عماد مغنية".

وجاء في لائحة اتهام شديدة الخطورة قدمت اليوم إلى المحكمة المركزية في "بيتاح تكفا" ضد المعتقل أنه كان قد أقام في صيف عام 2008 في المغرب بمخيم صيفي قام بتنظيمه "التجمع الوطني الديمقراطي" الذي أسسه عزمي بشارة، حيث تعرف على أحد عناصر حزب الله ويدعى حسن حارب الذي قام بتجنيده لصفوف حزب الله.

وقال سلطاني لحارب:" إنه يتدرب في نفس غرفة اللياقة البدنية التي يتدرب فيها الجنرال اشكنازي وإن باستطاعته تزويد حزب الله بمعلومات عنه".

وتنسب لائحة الاتهام إلى المعتقل "تهم ارتكاب جرائم تمسّ بأمن إسرائيل، بما فيها إمداد من أسمته "العدو" بمعلومات والتخابر مع عميل أجنبي والتآمر على ارتكاب جريمة".

ولفتت اللائحة إلى أن المعتقل زار بولندا بعد المغرب حيث التقى نشيطاً آخراً في حزب الله وزوده بمعلومات استخبارية عن الجنرال اشكنازي، وعن مزاولة حياة رئيس الأركان الإسرائيلي الاعتيادية.

انشر عبر