شريط الأخبار

نتنياهو يؤكد .. الوساطة الألمانية المصرية لصفقة الأسرى تقترب من نهاياتها

07:11 - 27 تشرين أول / أغسطس 2009

مصدر مصري: الوساطة الألمانية المصرية لصفقة الأسرى تقترب من نهاياتها 

فلسطين اليوم- القاهرة

كشف مصدر إعلامي مصري، النقاب عن أنّ الوساطة الألمانية ـ المصرية بشأن إتمام صفقة تبادل الأسرى بين حركة المقاومة الإسلامية "حماس" والجانب الإسرائيلي تقترب من نهاياتها، وأشار إلى أنّ القاهرة ستحتضن الأسبوع المقبل الاجتماع النهائي لتوقيع الصفقة.

 

وأبلغ الإعلامي المصري المتخصص بالشأن الفلسطيني، ابراهيم الدراوي أنّ الوساطة الألمانية ـ المصرية بلغت خطوات متقدمة في طريق إنهاء ملف الجندي الإسرائيلي الأسير لدى المقاومة الفلسطينية وإطلاق سراح ما يقارب ألف أسير فلسطيني في السجون الإسرائيلية.

 

وقال الدراوي "لديّ معلومات عن أنّ الأطراف المعنية بصفقة الأسرى بين الفلسطينيين والإسرائيليين تضع اللمسات الأخيرة على هذه الصفقة، وأنّ القاهرة ستشهد الأسبوع المقبل توقيعاً لاتفاقية بهذا الشأن بوساطة ألمانية ـ مصرية".

 

وأضاف الدراوي "هناك أنباء في الأوساط السياسية والإعلامية والدبلوماسية ذات الصلة بالشأن الفلسطيني في القاهرة، أنّ رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" خالد مشعل سيزور القاهرة الأسبوع المقبل، للتوقيع النهائي على صفقة تبادل الأسرى وفقاً للوساطة الألمانية ـ المصرية، بعد أن تمكّن الألمان من الجلوس إلى حركة "حماس" في الداخل والخارج، وأخذوا رؤيتها حول الإفراج عن الأسرى الفلسطينيين والقوائم التي أعدّوها، ومن الذي سيخرج إلى الضفة ومن سيخرج إلى غزة ومن سيخرج إلى بعض الدول العربية مثل سورية والسودان"، مشيراً إلى أنّ الصفقة ستتضمن بحدود ألف اسم لأسرى فلسطينيين، على حد توضيحه. 

ياتي ذلك في وقت اكد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال لقاء صحافي في برلين بعد لقاء المستشارة الالمانية انجيلا ميركل عن وجود وساطة المانية للافراج عن الجندي جلعاد شاليط .

وتعتبر هذه المرة الاولي التي تعترف بها اسرائيل بوجود وسطاء المان لجانب مصر للافراج عن شاليط وقد شكر نتنياهو المستشارة ميركل لدور المانيا في الافراج عن شاليط

 والجدير بالذكر فقد أن الرئيس المصري حسني مبارك اكد خلال وجودة في الولايات المتحدة عن وجود دور وساطة الماني للافراج عن شاليط ولكن اسرائيل تكتمت علي الامر.

 

انشر عبر