شريط الأخبار

اسماعيل هنية: "تحرير الأسرى اقترب أكثر من أي وقت مضى"

08:55 - 27 تموز / أغسطس 2009

اسماعيل هنية: "تحرير الأسرى اقترب أكثر من أي وقت مضى"

فلسطين اليوم- غزة

أكد إسماعيل هنية رئيس حكومة غزة، أن الشعب الفلسطيني يتعرض لمؤامرة متواصلة، يشارك فيها العديد من الأطراف، داعيًا أبناء الشعب الفلسطيني إلى تعزيز التلاحم بينهم وضرورة التوحُّد في مواجهة الاحتلال، معتبرًا أن شهر رمضان فرصةٌ للتسامح وتعزيز أواصر المحبة والترابط بين أبناء الشعب الواحد".

جاءت تصريحاتُ هنية خلال مشاركته مساء الأربعاء في الإفطار الجماعي الكبير الذي نظَّمته حركة المقاومة الإسلامية "حماس" بالمنطقة الوسطى على شرف عوائل شهداء معركة "الفرقان"؛ حيث شارك في هذا الإفطار قرابة خمسة آلآف مواطن من مختلف مناطق المحافظة، وذلك في مدرسة خالد بن الوليد الثانوية بالنصيرات.

وتطرَّق هنية في كلمته إلى قضية القدس، مؤكدًا أنها تتعرَّض إلى عملية نهب وسرقة وتبديل للمعالم، وشدَّد على إسلاميتها رغم كل محاولات تهويدها، قائلاً: "القدس لن تكون يهوديةً، ولسنا من القوم الذين إن لم يستطيعوا التحرير تنازلوا، فحياتنا أطول من حياة المحتلِّ".

وخاطب هنية آلاف الحضور، من بينهم أسر الشهداء والأسرى، قائلاً: "إن لقاءه بهم يدلُّ على عمق الأخوَّة بين الفلسطينيين في غزة والضفة والقدس وأراضي 48؛ فهم كالجسد الواحد"، معتبرًا أن لقاءه بهم تعزيزٌ لروابط الإخوة وتأكيدٌ أن سنوات الحصار والعدوان لم تزِد الفلسطينيين إلا إصرارا وعزمًا".

وتحدَّث هنية عن الحرب التي تعرَّض لها قطاع غزة، واصفًا إياها بالقول: "كانت أضخم حملة جوية على مستوى المنطقة منذ عام 48، فضلاً عن المواجهة البرية والبحرية"، موجِّهًا تحيته إلى صمود الفلسطينيين في غزة رغم اختلال موازين القوى بين المقاومة والكيان الصهيوني، مثمِّنًا تمسكهم بالمقاومة".

وشكر هنية لأهالي الشهداء والأسرى صمودهم وتضحياتهم، مشيرًا إلى أن تحرير الأسرى اقترب أكثر من أي وقت مضى.

انشر عبر