شريط الأخبار

مسيرة تضامنية تنديداً بممارسات الاحتلال بحق الأسرى أمام سجن عوفر

12:09 - 26 تموز / أغسطس 2009

مسيرة تضامنية تنديداً بممارسات الاحتلال بحق الأسرى أمام سجن عوفر

فلسطين اليوم -غزة

أدانت الحملة الشعبية ومركز أبو جهاد لشؤون الحركة الأسيرة في مسيرة تضامنية جرت أمام سجن عوفر بمشاركة أهالي الأسرى ومتضامنين أجانب ويهود, الممارسات الإسرائيلية التي تمثلت بمنع عدد كبير من أهالي الأسرى زيارة أبنائهم داخل السجون الإسرائيلية.

واعتبر المتضامنون خلال المسيرة، أن ما تقوم به قوات الاحتلال بحق الأسرى وذويهم نوعاً من أنواع التعذيب الممارس ضد الأسرى وعائلاتهم ينافي ويتعارض مع قواعد القانون الدولي الإنساني.

وأشار فهد أبو الحاج مدير عام مركز ومتحف أبو جهاد لشؤون الحركة الأسيرة. إلى أن هذه الفعالية تأتي في سلسلة فعاليات يقوم بها المركز تضامناً مع الاسرى, ولكي تبقى قضية الأسرى حية في أذهان جماهير شعبنا وكذلك على المستوى الرسمي. وستسمر هذه الفعاليات إلى أن يتم إطلاق سراح كافة الاسرى.

وندد أبو الحاج بالسياسة القمعية الإسرائيلية تجاه الاسرى الفلسطينيين وأدان سياسة التمييز العنصري التي تمارسها الحكومة الإسرائيلية بشكل منهجي ضد الاسرى بشكل خاص وضد أبناء الشعب الفلسطيني بشكل عام.كما ودعا جماهير شعبنا إلى تكثيف حركة التضامن مع الاسرى في السجون الإسرائيلية.

كما دعا المؤسسات الحقوقية والإنسانية إلى متابعة أوضاع الاسرى المعيشية السيئة والإهمال الطبي ووقف ممارسة التعذيب الجسدي والنفسي في السجون الإسرائيلية، والعمل على فضح السياسة الإسرائيلية العنصرية, والضغط على إسرائيل للالتزام بالمواثيق الدولية في معاملة السجناء حسب الاتفاقيات والمعاهدات الدولية .

وأكدت الحملة الشعبية ومركز أبو جهاد لشؤون الحركة الأسيرة تضامنهم مع الصحفي السويدي الذي كشف في تقريره عن بيع الكثير من أعضاء الشهداء الفلسطينيين والمتاجرة بهذه الأعضاء من قبل قوات الاحتلال أبان مجزرة غزة.

وطالب المتظاهرون، بإطلاق سراحهم واحتجاجاً على الظروف الحياتية الصعبة التي يعيشها الاسرى والسياسة القمعية المنهجية التي تمارسها أدارة السجون الإسرائيلية بتعليمات من الحكومة الإسرائيلية والتي تهدف إلى التصفية الجسدية والمعنوية للأسرى الفلسطينيين.

 

انشر عبر