شريط الأخبار

في شهر رمضان.. 300 مريض بالفشل الكلوي في غزة ينتظرون الموت

10:12 - 26 تشرين ثاني / أغسطس 2009


في شهر رمضان.. 300 مريض بالفشل الكلوي في غزة ينتظرون الموت

فلسطين اليوم- غزة

مع دخول شهر رمضان الكريم يواجه 300 مريض من مرضى الفشل الكلوي بقطاع غزة خطر الموت بعد إعلان وزارة الصحة عن اقتراب نفاد مخزون الأدوية المخصصة لغسل الكلى بعد أسبوع، والتي يرفض الإسرائيليون السماح بدخول كميات منها إلى المستشفيات في غزة، ويتعمّد المماطلة في إدخال الأجهزة والأدوية اللازمة لآلاف المرضى.

 

يقول الدكتور نافذ نعيم، مدير قسم الكلى الصناعية في مستشفى الشفاء، وهو يشير إلى مريض بالفشل الكلوي يرقد على سرير بالمستشفى: "يخضع هذا المسن للعلاج منذ خمس سنوات، وفي كل مرة يأتي فيها إلى هنا يخشى من نقص في الأدوية أو عطل في الأجهزة".

 

وبعيداً عن أجواء شهر رمضان المبارك التي تجتمع فيها العائلة، يقضي رامز جندية في قسم غسيل الكلى بمستشفى الشفاء ساعات طويلة برفقة والده المصاب بفشل كلوي، فبهجة هذا الشهر عند الكثيرين في غزة تطغى عليها المخاوف من غد قد يحمل الأسوأ.

 

والأمر يختلف مع رامي، ابن أحد المرضى، الذي يرى علاج والدته من هذا المرض أهم بكثير من الشعور بأجواء رمضان.

 

وناشدت وزارة الصحة في غزة كل المؤسَّسات الصحية الأهلية والمنظمات الحقوقية والإنسانية التدخل الفوري لإدخال المحاليل اللازمة لتشغيل أجهزة غسيل الكلى القطاعَ. وطالبت الوزارة بالضغط على الاحتلال من أجل فتح المعابر، وتمكين المئات من المرضى من مغادرة القطاع لتلقي العلاج في الخارج.

 

ودعت الوزارة كذلك في بيانٍ لها، إلى إدخال كل الأدوية والمستلزمات الصحية اللازمة لإنقاذ المرضى الذين ينتظرون الموت في كل لحظة، بسبب سياسة الاحتلال الرافضة إدخال الأدوية والمهمَّات الطبية العاجلة والملحَّة إلى القطاعَ.

انشر عبر