شريط الأخبار

البردويل: مصر تُعدّ ورقة تفاهمات قد تؤدي إلى مصالحة

02:39 - 25 تشرين أول / أغسطس 2009

فلسطين اليوم : غزة

كشف الدكتور صلاح البردويل القيادي في حركة "حماس"، النقاب عن أن القاهرة تعمل على صياغة ورقة تفاهمات بشأن القضايا التي توافقت عليها حركتا "فتح وحماس" في جلسات الحوار السابقة، واستناداً إلى تفاهمات القاهرة 2005، ووثيقة الوفاق الوطني.

ووصف البردويل التوجه المصري بأنه " تفكير مصري بصوت عال"، قائلاً:" إن القاهرة نقلت عن رئيس السلطة محمود عباس رسائل مطمئنه تشير إلى رغبته بتحقيق المصالحة، والإفراج عن المعتقلين السياسيين".

واستدرك بالقول: " لكن على الأرض لا يوجد تطبيق لهذه الأفكار التي قدمتها رام الله إلى مصر".

وأضاف:" إن تكرار تأجيل جلسات الحوار لا يعدو عن كونه آلية للهروب من الموقف"، مؤكداً أن مباحثات المصالحة الفلسطينية بين حركتي "فتح" و"حماس"  " لا تحتاج إلى العودة إلى نقطة الصفر، للوصول إلى عنوان عريض أن لا مفر من إجراء الانتخابات".

ويتزامن 25 آب/أغسطس الجاري، موعد جلسة الحوار المؤجل، مع دعوة "أبو مازن" لانعقاد الوطني يوم غد الأربعاء 26 آب/أغسطس، وهو ما عدّه البردويل " تكريس للواقع المدمر لمنظمة التحرير الفلسطينية التي لا تمتلك لجنة مركزية أو لجنة تنفيذيه أو ميثاقاً، ما يعني أن جميع أدوات الوطني معطلة".

وأضاف: " الإدعاء بأن أعضاء المجلس التشريعي عن حركة حماس، أعضاء في المجلس الوطني، هذا صحيح ولكنهم لا يمثلون وزن الحركة في الداخل والخارج، كما أن الدعوة تتجاوز قيادات فلسطينية كثيرة".  

انشر عبر